المتهم بقتل صديقه في المقطم: شربنا استروكس وطلب مني ممارسة الفاحشة فخلصت عليه

المتهم بقتل صديقه في المقطم: شربنا استروكس وطلب مني ممارسة الفاحشة فخلصت عليه صور أرشيفية - جثة

أمر خالد البارودي مدير نيابة المقطم والخليفة الجزئية تحت إشراف المستشار سمير حسن المحامي العام لنيابات جنوب القاهرة، حبس سائق 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ لتورطه في قتل صديقه وإشعال النيران في جثمانه.

وجاء في مناظرة النيابة أن الجثة متفحمة بالكامل وملفوفة في سجادة متفحمة أيضا، وملقاة في منطقة نائية في منطقة المقطم، وغير واضحة معالمها أو الجروح الموجودة بالجسم.

وتبين من تحريات المباحث أن المغارة يتردد عليها الأفراد لتعاطي المخدرات والنوم فيها وقررت النيابة فحص كاميرات المراقبة الموجودة بالطرف المحيطة وفحص بلاغات المفقودين والتحفظ على الجثة ونقلها للمشرحة.

وتبين من تحقيقات النيابة عقب إنكار المتهم ثم إدلائه باعترافات حول الواقعة أن المتهم استدرج للمغارة وتعاطوا مخدر الاستروكس ثم طلب منه خلع ملابسه لممارسة الفحشاء فرفض وتعدى عليه بسلاح أبيض ثم أشعل النيران في جسده.

تلقى قسم شرطة المقطم بلاغا بالعثور على جثة مجهول متفحمة بالمنطقة الجبلية بدائرة قسم شرطة المقطم.

وتم تشكيل فريق بحث جنائى، توصلت جهوده إلى تحديد شخصية المجنى عليه وتبين أنه سائق عمره 52 سنة، مقيم بدائرة قسم شرطة منشأة ناصر - مسجل شقى خطر، وأن وراء ارتكاب الواقعة سائق زميله.

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة وقرر أنه تقابل مع المجنى عليه وتوجها للمنطقة الجبلية، محل العثور على الجثة وقاما بتعاطى المواد المخدرة، وحدث خلاف بينهما، قام على أثره المجنى عليه بتهديده بسكين، إلا أنه استخلصها منه ووجّه عدة طعنات له فأودى بحياته، ووضعه داخل سجادة كانا يجلسان عليها وأشعل النيران به، وتخلص من السلاح الأبيض بإلقائه بنهر النيل.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية وتم إخطار النيابة العامة للتحقيق.