57 يومًا في القناطر.. كيف تقضي منى فاروق وشيما الحاج أيامهما بالسجن

57 يومًا في القناطر.. كيف تقضي منى فاروق وشيما الحاج أيامهما بالسجن مني فاروق

الأخبار المتعلقة

مصدر أمني: منى فاروق لم تحتفل بعيد ميلادها في السجن

24 ساعة فن|منى فاروق تقضي عيد ميلادها خلف القضبان.. وإقامة عزاء الشامي

تجديد حبس منى فاروق وشيما الحاج 15 يوما في "الفيديوهات الإباحية"

رفض استئناف منى فاروق وشيما الحاج على حبسهما في "الفيديوهات الإباحية"

مرت 60 يومًا على ضبط الممثلتين منى فاروق وشيما الحاج، و57 يومًا على إيداعهما عنبر الآداب بسجن النساء في القناطر، بعد نقلهما من محبسهما بقسم شرطة مدينة نصر، بموجب أوامر قضائية بتجديد حبسهما على ذمتي قضية الفيديوهات الإباحية الشهيرة التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي والتي شهدت ظهور الممثلتين في أوضاع مخلة مع رجل تردد أنه مخرج سينمائي شهير.

رفضت المحكمة اليوم الخميس، استئنافا تقدمت به الممثلتان على أمر حبسهما، وقضت باستمراره على ذمة القضية ذاتها، ونقلتهما قوة أمنية من إدارة الترحيلات إلى السجن مرة أخرى.

وقالت مصادر أمنية إن المتهمتان تقضيان فترة الحبس الاحتياطي في السجن وتتمتعان بكافة الحقوق التي تنص عليها لوائح قطاع مصلحة السجون من زيارات وساعات تريض يومية ما لم يرتكب السجين مخالفة تحرمه من الحصول على هذه الحقوق.

وأكدت المصادر أن أسرتا الممثلتين تزورهما في الموعد المقرر بشكل دوري، وتسمح لهما إدارة السجن بدخول المأكولات بعد تفتيشها بشكل دقيق.

ونفى مصدر أمني، في وقت سابق، احتفال منى فاروق بعيد ميلادها داخل السجن، مشددًا على تطبيق اللوائح والتي تحظر مثل تلك الاحتفالات.

وأصدر النائب العام، يوم 13 فبراير الماضي، أمرًا بحظر نشر التحقيقات التي تجربها النيابة العامة في القضية، وذلك بعد يومين من القبض على سيدة الاعمال منى الغضبان والتي انضمت لقطار المتهمات في القضية ولحقتها المذيعة رنا هويدي.

ومن المقرر أن تُحال جميع المتهمات في القضية الى المحاكمة الجنائية في ختام التحقيقات التي تجريها النيابة في الوقائع.