تعرف على لغز خطف فتاة من قنا بميدان أبو الحجاج

تعرف على لغز خطف فتاة من قنا بميدان أبو الحجاج عملية خطف - أرشيفية

تمكن رجال مباحث الأقصر من كشف لغز اختفاء فتاة قنا التى زعمت اختطافها فى الأقصر، ثم تبين هروبها للقاهرة، وقيامها بطلب فدية من والدها بمساعدة آخرين.

البداية كانت بتلقى اللواء عصام الحملى، مدير أمن الأقصر، بلاغا من "ع . ر" المقيم بمركز قوص بقنا، بأن ابنته "ص" تعرضت للاختطاف، أثناء تواجدها برفقة والدة زوجها بميدان أبو الحجاج، وتلقيه اتصالات هاتفية من أشخاص مجهولين يطالبونه بفدية قيمتها 150 ألف جنيه، مقابل إطلاق سراحها.

تم على الفور تشكيل فريق بحث قاده اللواء زكى مختار مدير المباحث الجنائية، وضم العقيد أسامة وصّال مفتش مباحث قسم الأقصر، وبتكثيف التحريات والمتابعة تبين أن الفتاة، البالغة من العمر 17 عاما، كانت تخطط للهروب من منزل زوجها، بقرية خزام بمركز قوص بمحافظة قنا، واستغلت قيام والدة زوجها بزيارة مدينة الأقصرلإجراء فحوص طبية، وخلال قيام والدة زوجها بزيارة ضريح سيدى أبو الحجاج الأقصرى، غافلتها وفرت هاربة إلى القاهرة، حيث استعانت بشخص آخر لمساعدتها فى طلب فدية من أهلها بزعم أنها تعرضت للاختطاف، حتى تتمكن من الحياة هناك، بقيمة الفدية.

وبمتابعتها نجح فريق البحث فى تحديد مكان تواجدها، وتمكن المقدم أيمن غانم رئيس مباحث قسم الأقصر، ومعاونه النقيب أحمد الضبيعى، من ضبطها، حيث اعترفت فى أقوالها أمام اللواء زكى مختار، مدير المباحث، بأنها ادعت واقعة الاختطاف وطلب الفدية بسبب رغبتها فى الطلاق من زوجها الذى أرغمت على الزواج منه، والهرب من منزل الزوجية إلى الأبد، فأمر اللواء عصام الحملى مدير أمن الأقصر بإحالتها لنيابة قسم الأقصر التى باشرت التحقيق، بإشراف المستشار أحمد عبد الرحمن، المحامى العام لنيابات الأقصر.