اليوم.. بدء تشكيل اللجان المعنية بتنفيذ قرارات الرئيس بمؤتمر الشباب

اليوم.. بدء تشكيل اللجان المعنية بتنفيذ قرارات الرئيس بمؤتمر الشباب

تبدأ رئاسة الجمهورية، اعتبارًا من اليوم الأحد، تشكيل اللجان المعنية بتنفيذ قرارات الرئيس عبدالفتاح السيسى، التى أصدرها فى ختام المؤتمر الوطنى الأول للشباب بشرم الشيخ.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الجمهورية في بيان له، إنه سيتم تشكيل مجموعات عمل تحت إشراف مكتب رئيس الجمهورية، تضم الأجهزة التنفيذية والحكومية والبرلمان والقوى الوطنية المُشاركة من أحزاب وجامعات ومثقفين ورياضيين وباحثين، وذلك لمتابعة تنفيذ توصيات المؤتمر على المحاور كافة.

كان الرئيس السيسى أصدر توجيهات مشددة بسرعة البدء فى تنفيذ القرارات والتوصيات الصادرة عن المؤتمر التي تضمنت الآتي:

* تشكيل لجنة وطنية من الشباب، وبإشراف مباشر من رئاسة الجمهورية، تقــوم بإجـراء فحــص شامــل ومراجعة لموقف الشبـاب المحبوسين على ذمة قضايــــا، ولم تصـدر بحقهم أي أحكــام قضائيــة وبالتنسيق مـع جميع الأجهــزة المعنيـة بالدولة، على أن تقـدم تقريرها خلال 15 يومًا على الأكثر لاتخاذ مـا يناسب مـــن إجــراءات بحســب كــل حالــــة وفـى حـدود الصلاحيات المخولـة دستوريًا وقانونيًـا لرئيـس الجمهوريـة.

* قيام رئاسة الجمهورية، بالتنسيق مع مجلس الوزراء ومجموعة من الرمـوز الشبابيـــة، بإعـــــداد تصــور سياســـى لتدشين مركـز وطنى لتدريـب وتأهيــل الكوادر الشبابيـة سياسيًـا واجتماعيًا وأمنيًــا واقتصاديًا مــن خــلال نظــم ومناهج ثابتة ومستقرة تدعم الهوية المصرية وتضخ قيادات مصرية شابة فـى المجالات كافــة.

* قيام رئاسة الجمهورية، بالتنسيق مع جميع أجهزة الدولة نحو عقد مؤتمر شهرى للشباب، يحضره عدد مناسب من ممثلي الشباب من الأطيــاف والاتجاهـات كافة، يتـم خلالــه عــرض ومراجعــة موقــف جميــع التوصيــات والقــرارات الصـادرة عن المؤتمر الوطنى الأول للشباب وما يستجد بعدها، وصولًا إلى المؤتمر الوطنى الثانى للشباب المقرر عقده في نوفمبر 2017.

* قيــام الحكومــة، بالتنسيــق مــع الجهــات المعنيــة بالدولــة، بدراســة مقترحــــات ومشروعــات تعديــل قانــون التظاهـــر المقدمة مــن الشبــاب خــلال المؤتمــر، وإدراجهــا ضمــن حزمــة مشروعــات القوانين المخطط عرضهـا علـى مجلس النــواب خـلال دور الانعقـاد الحالي.

* قيــام الحكومــة بالإعــداد لتنظيــم عقـــد حــوار مجتمعى شامل لتطوير وإصلاح التعليم خلال شهر على الأكثر، يحضره جميع المتخصصين والخبراء بهدف وضع ورقة عمل وطنية لإصلاح التعليم خارج المسارات التقليدية، وبما يتفق مع التحديات والظروف والقدرات الاقتصادية التي تواجه الدولة، على أن تُعــرض الورقــة مدعمة بالتوصيات والمقترحات والحلــول خــلال المؤتمــر الــدورى الشهرى للشباب المقــرر عقــده خــلال شهر ديسمبر المقبل.

* دعوة شباب الأحزاب والقوى السياسية لإعـــــداد برامـــج وسياســـات تسهــم فــي نشــر ثقافــــة العمــــل التطوعــى مــن خـــلال الوسائــل والأدوات السياسية كافــة، على أن تكـون أولـى قضاياهـا وموضوعاتها تبنى مبــادرة القضاء على الأميــة بالمحافظات المصرية.

* تكليـف الحكومـة، بالتنسيـق مـع مجلـس النـواب، للإسـراع بالانتهـاء من إصـدار التشريعات المنظمة للإعلام والانتهاء من تشكيل الهيئـات والمجالس المنظمة للعمل الصحفى والإعلامى.

* قيــام الحكومــة، بالتعاون مــع الأزهـــر الشريـف، والكنيســــة المصريــة، وجميــع الجهات المعنيــة بالدولة، بتنظيــم عقــد حوار مجتمعى موسع يضم المتخصصين والخبراء والمثقفين، إضافة إلى تمثيـل مكثف من الفئات الشبابية لوضع ورقـة عمـل وطنيـة تمثل استراتيجيـة شاملـة لترسيخ القيم والمبادئ والأخلاق، ووضع أسس سليمة لتصويب الخطاب الدينى في إطار الحفاظ على الهوية المصرية بأبعادها الحضارية والتاريخية كافة.