فيديو.. «الأزهر»: صرف 14 مليون جنيه لمتضرري السيول

فيديو.. «الأزهر»: صرف 14 مليون جنيه لمتضرري السيول

قال الدكتور عباس شومان، وكيل مشيخة الأزهر الشريف، إن الأزهر مؤسسة من مؤسسات الدولة التي يجب عليها المشاركة في إزالة آثار موجات السيول التي ضربت محافظتي البحر الأحمر وسوهاج، الجمعة.

وأضاف «شومان»، في مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم»، المذاع على فضائية «الحياة»، مساء الأحد، أن الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر قرر تقديم كل ما يمكن القيام به تعويضات في محافظتي البحر الأحمر وسوهاج؛ لرفع الآثار والإعاقات التي تسببت بها السيول، مشيرًا إلى إقراره لحوالي 14 مليون جنيه لتقديمها كإعانات للمتضريين.

وأوضح أنه سيتم صرف تعويضات مالية للمتضريين من موجات السيول الأخيرة، قائلًا: «سيصرف لذوي المتوفى 20 ألف جنيه، و15 ألف جنيه لأصحاب المنازل المتضررة، و10 آلاف جنيه للجريح».

أكد أنه تم حصر أكثر من 1000 حالة في محافظتي البحر الأحمر وسوهاج حتى الآن من قبل مشيخة الأزهر لتقديم الإعانات المالية لها، لافتًا إلى استمرار العمل ليومين آخرين لمواصلة صرف التعويضات المادية.

وكانت موجة من الطقس السيء قد اجتاحت البلاد الجمعة الماضية، حيث تعرضت عدة محافظات للسيول خلفت نحو 22 قتيلا، 72 مصابًا، وتسببت فى تدمير عشرات البيوت وإتلاف أراض زراعية وقطع التيار الكهربائى، كما واجهت مدن بمحافظتى البحر الأحمر وجنوب سيناء عزلة تامة بعد توقف حركة السفر على الطرق المؤدية إليها، فيما دفع وزير النقل جلال السعيد بـ16 فرقة لصيانة الطرق المتضررة.