بيان رسمي من قناة المحور بشأن منع حلقة هشام جنينة

بيان رسمي من قناة المحور بشأن منع حلقة هشام جنينة جنينة

أصدرت قناة "المحور" الفضائية بيانا صحفيا، تعليقا على أزمة منع حوار معتز الدمرداش مع المستشار هشام جنينة في برنامج "90 دقيقة" الذي كان من المقرر عرضه أول أمس.

وقالت إدارة قناة "المحور" في بيان إعلامي، إن شركة المحور للقنوات الفضائية أنها شركة مؤسسة تخضع لعمل مؤسسي، وتعمل في إطار نظم مهنية لا تحيد عنها، وتفسح المجال للرأي والرأي الآخر، وتعتبر بمثابة منبر يطل منه كل صاحب فكر ورأي بحيادية كاملة شريطة أن يتفق ذلك مع القانون واحترام القضاء.

وأضافت أن من المبادئ المستقرة قانونيا أنه يتعين عدم نشر أي حديث في أي صورة وبأي وسيلة من وسائل الإعلام المسموعة أو المرئية أو المكتوب إذا تعلق الأمر – بطريقة مباشرة أو غير مباشرة- بحكم قضائي صادر، لما في ذلك من شبهة المساس بحكم القضاء أو التأثير على المحكمة إذا ما كانت القضية متداولة في درجات التقاضي وفقا لنص المادة 187 من قانون العقوبات، والتي تنص على : يعاقب بالحبس كل من نشر بإحدى الطرق المتقدم ذكرها أمورا من شأنها التأثير على القضاة.

وتابعت إدارة القناة في بيانها: "لما عرض علينا هذا الموضوع ونظرا لأهميته بعد تسجيل الحلقة، أفاد المستشار القانوني للشركة بأن إذاعة هذه الحلقة بمحتوياتها ومضمونها يعرض القناة للمسؤولية، مما استلزم قيام إدارة القناة باتخاذ قرارها بتأجيل إذاعة الحلقة لحين الفصل النهائي في القضية بجميع درجاتها".