محافظ البحر الأحمر: «رأس غارب» تعرضت لطوفان يشبه «تسونامي»

محافظ البحر الأحمر: «رأس غارب» تعرضت لطوفان يشبه «تسونامي»

قال اللواء أحمد عبدالله، محافظ البحر الأحمر، إن مدينة رأس غارب تعرضت لطوفان يشبه الكوارث العالمية مثل "تسونامي" وغيرها.

وأضاف "عبدالله" خلال لقائه في برنامج "يحدث في مصر"، المذاع على قناة "إم بي سي مصر"، الأحد، أن الأمطار الغزيرة التي جاءت من ناحية الغرب هي التي ألحقت ضررًا بالغا بالمدينة، مؤكدًا أنه تم تشكيل لجان من المحافظة والأهالي لتقدير حجم الخسائر برأس غارب، سواء في المنشآت العامة أو الخاصة أو المنازل، والتي سوف تصل إلى عشرات الملايين تقريبًا، على حد قوله.

وأوضح أن المحافظة نفذت خطة حماية من السيول منذ تنبيه هيئة الأرصاد الجوية، قائلا: "رصدنا كل الإمكانيات الموجودة بالمحافظة والجهات المعنية المختلفة لمواجهة هذا الخطر".

وكشف أن المحافظة سقط عليها كمية كبيرة جدًا من الأمطار تقدر بـ200 مليون متر مكعب منذ صباح يوم الأربعاء الماضي وحتى مساء الخميس، مؤكدًا أن ارتفاع السيول تجاوز المترين وبسرعة 30 كيلو متر في الساعة.

وتابع: "بالرغم من تعرض الكثير من مدن المحافظة للسيول، إلا أننا تمكنا من استعادة كفاءتها كلها بشكل سريع، بفضل التجهيز المسبق لهذه الأزمة، وبالفعل تم إعادة حركة المرور واستعادة الكهرباء والمياه بجميع المناطق".

وأوضح أن المحافظة لن تترك المتضررين، بل ستعمل على تعويضهم بالشكل اللائق، وتوفير منازل لكل من فقد بيته منهم جراء أزمة السيول الماضية.