الرئيس يناقش مع رئيس منظمة السياحة العربية سبل تعزير الحركة السياحية العربية

الرئيس يناقش مع رئيس منظمة السياحة العربية سبل تعزير الحركة السياحية العربية أرشيفية - تدفق السياح العرب

كتبت ميرفت رشاد

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسى الدكتور بندر بن فهد آل فهيد رئيس منظمة السياحة العربية، والذى أهدى  الرئيس قلادة السياحة العربية من الطبقة الممتازة تقديراً لجهود مصر في تعزيز التعاون العربي في مجال السياحة. وقد حضر اللقاء السيد يحيي راشد وزير السياحة.

وقالت وزارة السياحة فى بيان لها اليوم، إن الرئيس اشاد بالدور الهام الذى تضطلع به المنظمة ورئيسها فى  تطوير العمل العربي المشترك في مجال السياحة وتعزيز التبادل السياحي بين الدول العربية، وأكد الرئيس حرص مصر على مواصلة مساهمتها في الأنشطة التي تقوم بها منظمة السياحة العربية، وذلك في ضوء الاهتمام الذي توليه الدولة لقطاع السياحة وسعيها لاستعادته لعافيته وتجاوز الصعوبات التي شهدها خلال الفترة الماضية.

كما عبر  الرئيس عن أهمية تعزيز التعاون بين مصر والمنظمة في مجال تشجيع السياحة العربية إلى مصر أخذاً في الاعتبار ما توفره السوق المصرية من مقاصد سياحية متنوعة تلبي تطلعات مختلف الفئات السياحية.

وأشاد دكتور بندر الفهد خلال اللقاء بالاهتمام الذي يوليه الرئيس لتنشيط السياحة العربية، فضلاً عن التعاون القائم بين وزارة السياحة والمنظمة في هذا الشأن. واستعرض الدكتور/ بندر بن فهد آل فهيد الجهود التي تقوم بها المنظمة في سبيل تطوير وتنمية قطاعات السياحة العربية وتذليل العقبات التي تواجه القطاع الخاص في هذا المجال، مشيراً إلى الإمكانات السياحة الكبيرة التي تتمتع بها الدول العربية، وفى مقدمتها مصر، والتي تحرص المنظمة على تعظيم الاستفادة منها وتنميتها.

كما أكد رئيس منظمة السياحة العربية على المساهمات القيمة لقطاعات السياحة في اقتصاديات الدول العربية وما توفره من فرص العمل، لافتاً إلى أن السائح العربي يعد من بين أكثر السائحين إنفاقاً على مستوى العالم. وأكد أن المنظمة تقوم ببلورة رؤية سياحية عربية مشتركة تساهم في تطوير وتنشيط السياحة العربية، منوهاً إلى حرص المنظمة على الاضطلاع بدور تنموي وتعزيز مهمتها في الحد من الأزمات التي يتعرض لها قطاع السياحة في عدد من الدول العربية. واستعرض رئيس المنظمة عدداً من المشروعات التي تعكف المنظمة على تنفيذها في إطار تنمية قطاع السياحة العربي.

فيما أكد وزير السياحة خلال اللقاء حرص مصر على تنشيط السياحة من الدول العربية، مشيراً إلى وجود زيادة في السياحة القادمة من الدول العربية إلى مصر تٌقدر بنحو 18% خلال الستة أشهر الماضية مقارنةً بالعام الماضي. كما أشار السيد الوزير إلى الجهود التي تقوم بها الوزارة من أجل استخدام وسائل التواصل الحديثة للترويج للسياحة، فضلاً عن تشجيع الاستثمار السياحي في أماكن ومقاصد سياحية جديدة بما يُعزز من تنوع المنتج السياحي.

كما تطرق اللقاء إلى عدد من الموضوعات الهامة وذات الاهتمام المشترك ، حيث تناول اللقاء مشروع تدشين صندوق التنمية السياحية للحد من الفقر والبطالة وتنمية المجتمعات المحلية من خلال سياحة مستدامة،وإنشاء القرية العربية بشرم الشيخ وعدة محافظات أخرى، وإفتتاح مكتب إقليمي للمنظمة بجمهورية مصر العربية.

كما تطرق اللقاء إلى أهمية إقامة ورشة عمل بالتعاون مع البنك الإسلامى للتنمية بشأن بوالص ضمان الاستثمار لتشجيع وتنمية الاستثمار الى مصر. كما تطرق الحديت إلى أهمية افتتاح مركز المنظمة للتدريب، وإقامة ورشة عمل في جدة لعرض فرص الاستثمار السياحي فى مصر.