المدينة الجامعية بالأزهر تحذر الطلاب: طرد من يثبت عمله بالسياسة

المدينة الجامعية بالأزهر تحذر الطلاب: طرد من يثبت عمله بالسياسة طلاب جامعة الازهر

استقبلت المدينة الجامعية لجامعة الأزهر، اليوم، الطلاب للتسكين بالمدينة الجامعية بنين، وذلك عقب صدور قرار الدكتور ابراهيم الهدهد، رئيس الجامعة، الخاص باستقبال وتسكين الطلاب بالمدينة الجامعية بنين، وذلك بعد أن انتهت الجامعة من تسكين مدن الأقاليم البالغ عددهم 21 مدينة في منتصف أكتوبر الماضي وكذا الانتهاء من تسكين البنات بمدينة البنات بمدينة نصر.

وقال بيان للجامعة اليوم إن تسكين الطلاب سيتم طبقا لجدول منظم تم وضعه، يشمل تسكين الطلاب الحاصلين على تقدير "امتياز" يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين من طلاب الفرقة السادسة بكلية الطب، على أن يتم تسكين من تخلفوا منهم السبت والأحد والاثنين المقبل.

وأضاف البيان أن يومي الأربعاء والخميس المقبلين سيتم تسكين الطلاب الحاصلين على تقدير "جيد جدا" للفرقة الثالثة وكذلك الطلاب الحاصلون على "جيد جدا" للفرقة الثانية والأولى من أبناء محافظات أسيوط وسوهاج وقنا وأسوان وسيناء ومطروح والبحر الأحمر والوادي الجديد.

وفيما يتعلق بالمستندات المطلوبة للتسكين لفت البيان إلى أنها تتمثل في 6 صور شخصية 6 صور من البطاقة الشخصية، وفيش وتشبيه حديث، وتحليل مخدرات حديث يتم إجراؤه بالإدارة الطبية بالجامعة أو بمستشفى الحسين الجامعي ودوسيه ورقي، أكد البيان أن الخدمات التي تقدمها الجامعة للطلاب المقيمين بالمدينة فهي تتمثل في المسجد وهو يتسع لعدد كبير من المصلين وبه مكتبة دينية متميزة كم توجد بالمدينة الملاعب الرياضية وصالة الجيم والتي يتم ممارسة الأنشطة الرياضية بها بالتعاون مع كلية التربية الرياضية بالجامعة وإدارة رعاية الشباب بالجامعة كما يوجد بالمدينة فرع لبنك مصر ومكتب بريد لتسهيل المعاملات المالية للطلاب، علاوة على وجود مراكز تصوير ومكتبات، كما سيتم إنشاء مبنى للخدمات الطلابية بحيث لا يحتاج الطلاب إلى الخروج من المدينة، كما تتوافر بالمدينة مساحات واسعة من المسطحات الخضراء والحدائق التي تحيط بالمباني والتي تسمح بالتنزه، كما توجد بالمدينة مكتبة ثقافية متميزة جاري تدعيمها بالتعاون مع المكتبة المركزية بالجامعة ومكتبة الإسكندرية، علاوة على الندوات الثقافية وكذلك تقوم إدارة المدينة بعمل أنشطة اجتماعية مثل معارض الملابس والمسابقات مثل مسابقة الغرفة المثالية والمبنى المثالي والمدينة المثالية وذلك بالتعاون مع بعض رجال الأعمال.

توفر المدينة وفقا للبيان مركز إسعاف وادارة طبية تحوي بداخلها مدينتين، كما يوجد بها مطعم لحوالي 2000 طالب مجهز بأحدث التقنيات، علاوة على ذلك قامت الجامعة بإنشاء مطعم آخر بالمدينة نفذته واحدة من أكبر شركات الفندقة في الشرق الأوسط وذلك حتى يعمل المطعمان بشكل تبادلي، وأخيرا فإن المدينة وهي إحدى قطاعات الجامعة لها مجلس أعلى للمدن يضع سياستها وأيضا اللوائح المنظمة لعملها وللمقيمين بها وكذلك اللوائح التأديبية لمن يخرج عن تعليمات الجامعة، ويمنع قانون الجامعات العمل بالسياسة بالمؤسسات التعليمية ومن يخالف التعليمات المنظمة يتم طرده فورا.