محافظ الإسكندرية يناقش تطورات مشروعات مواجهة الأمطار مع وفد مجلس الوزراء

محافظ الإسكندرية يناقش تطورات مشروعات مواجهة الأمطار مع وفد مجلس الوزراء جانب من اللقاء

اﻹسكندرية - جاكلين منير

عقد اللواء الدكتور رضا فرحات، محافظ اﻹسكندرية، اليوم السبت، اجتماعا موسعا مع وفد من أمانة متابعة المشروعات القومية بمجلس الوزراء برئاسة جيهان عبد المنعم، وذلك بحضور الدكتورة سعاد الخولى نائب المحافظ، واللواء  محمد البندارى السكرتير العام للمحافظة، واللواء أحمد متولى السكرتير العام المساعد، وجميع الأجهزة التنفيذية المعنية، للوقوف على آخر تطورات الموقف التنفيذى لمشروعات الخطة العاجلة لمشروعات الصرف الصحى والرى والثروة السمكية لمتابعة الأعمال التى تم تنفيذها والجارى الانتهاء منها، لرصد الوضع على الطبيعة والتعرف على العوائق التى تعرقل استكمال العمل فيها، وذلك فى إطار استعدادات محافظة الإسكندرية المستمرة بكل أجهزتها لاستقبال نوات الأمطار الشديدة المقبلة والوقوف على ما تم من تجهيزات بجميع الأجهزة المعنية، وفى ضوء توجيهات رئيس مجلس الوزراء بمتابعة المشروعات الجارى تنفيذها فى كل القطاعات التنموية والحيوية التى تمس حياة المواطنين فى كل المحافظات.

فى البداية رحب المحافظ بالوفد، موضحا أنه تمت مراجعة كل المشروعات والبرامج التنفيذية الخاصة بها لدى المحافظة، وأنه تم التشديد على جميع الجهات المعنية بمتابعة الاستعدادات لمواجهة أزمة النوات المقبلة والسيول، بضرورة سرعة الانتهاء من كل مشروعات الخطة العاجلة لمشروعات الصرف الصحى والرى، الجارى تنفيذها فى مواعيدها المحددة، لضمان دخولها الخدمة للمواطنين وبالجودة المطلوبة لتحقيق الاستفادة منها، وكذا التأكد المستمر من حالة الجاهزية لديهم سواء فى حالة المعدات أو سرعة الاستجابة ﻷى حالة طوارئ.

وخلال الاجتماع استمع المحافظ ووفد مجلس الوزراء من حالة الاستعداد لكل الجهات المعنية من الصرف الصحى والرى والثروة السمكية، وآخر تطورات الخطة التنفيذية وموقف مشروعات الخطة العاجلة بها.

من جانبها شكرت جيهان عبد المنعم جميع الحضور والجهات المعنية للجهد الذى تم من الأعمال، وتحقيق الأهداف المخططة ضمن برنامج عمل الحكومة والذى يتضمن العديد من الرؤى والمقترحات للتغلب على تلك التحديات.

هذا وأوضح رئيس شركة الصرف الصحى بالإسكندرية بأن الشركة خلال الفترة الماضية تم رفع كفاءة جميع محطات الرفع بالشركة، وتبلغ عدد المحطات المعالجة 20 محطة، كما قامت الشركة بالتعاون مع المحافظة والأحياء بعمل نماذج محاكاة بالأنفاق المختلفة بالمحافظة وأماكن التجمعات المنتظرة للوقوف على حالة التأهب، وأضاف أن الشركة نفذت خطة لرفع كفاءة الشنايش وتطهيرها، مؤكدا أنه تم تطهير المصارف الخاصة بالشركة بنسبة 100%، كما أن الشركة أصبح بها حوالى 60 سيارة شفط مجهزة للتدخل الفورى فى حالة حدوث أى تداعيات.

وذكر وكيل وزارة الرى بالإسكندرية أنه تم خفض منسوب المياه فى ترعة المحمودية والنزول بمنسوب المياه فى بحيرة مريوط للمناسيب القياسية لاستيعاب مياه الأمطار، كما تم تفقد جميع المصارف، والتنسيق مع الشركات المجاورة لاستخدام معداتها فى حالة الطوارئ، كما تمت إزالة 15 "خازوق" بكوبرى مصب المكس وتطهير المصب العمومى ومن المقرر تسليم كوبرى الجزائر فى 30/10/2016 وتدعيم مصرف تعمير الصحارى، وتدعيم جسر ترعة النوبارية لحماية كوبرى النهضة من الغرق.

وأشار رئيس شركة مياه الشرب بالإسكندرية إلى أنه تم التأكد من سلامة جميع المحابس، ومن أن جميع المحطات تعمل بكامل طاقتها وأن جميع الفروع مجهزة بالمعدات والعمال والمهندسين، مؤكدا أن أى عطل فى أى مكان يمكن التوجه إليه فى فترة لا تتجاوز 15 دقيقة.

وعلى الصعيد نفسه تم التأكد من جاهزية غرفة الطوارئ المقامة فى المحافظة وتحديد كل المسئوليات والاختصاصات لكل جهة على حدة. هذا ومن المقرر أن يقوم وفد مجلس الوزراء بتفقد أعمال الخطة والموقف التنفيذى لمشروعات الخطة العاجلة ومدى استعدادات الأجهزة المعنية، للوقوق على مدى القصور والمعوقات على أرض الواقع.