المحكمة تعرض فيديوهات ضمن أحراز قضية "أحداث عنف الذكرى الثالثة للثورة"

المحكمة تعرض فيديوهات ضمن أحراز قضية "أحداث عنف الذكرى الثالثة للثورة" معهد أمناء الشرطة بطرة - أرشيفية

كتب محمد عبد الرازق

تواصل محكمة جنايات شمال القاهرة، اليوم الأحد، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسين قنديل، نظر محاكمة 227 متهمًا "مخلى سبيلهم" بقضية أحداث الذكرى الثالثة لثورة يناير، والتى شهدت وقوع أحداث عنف نتج عنها مقتل سيد وزة، عضو حركة السادس من إبريل، و5 آخرين.

ومع بدء الجلسة، تم تجهيز القاعة بالوسائل الفنية لعرض الأحراز التى تمثلت فى فلاشة تحتوى على عدد من مقاطع الفيديو، منها مظاهرات أمام نقابة الصحفيين وتظاهرات ٦ إبريل بشارع الجمهورية، واشتباكات بين مجموعتين من المتظاهرين وبينهم بعض الأشخاص يحاولون فض الاشتباكات، وفيديو آخر للمتظاهرين أمام نقابة الصحفيين مرددين هتافات ضد الشرطة والجيش، وعلق الدفاع على ذلك الفيديو بأنه لم تكن هناك إعاقة لحركه المرور كما ورد بالاتهامات، وأن شارع ثروت أمام نقابة الصحفيين كان يسير بسلاسة تامة.

وعرضت المحكمة بعدها الفيديوهات- الحرز محل القضية- لمظاهرات يتم تفريقها من قبل الشرطة فى ميدان الأوبرا، وأثبت الدفاع أن مطلق النيران هم رجال الشرطة الذين يرتدون الذى الرسمى.

وتعود وقائع القضية إلى أحداث العنف التى وقعت العام قبل الماضى بمحيط نقابة الصحفيين فى الذكرى الثالثة لثورة ٢٥ يناير، ما أسفر عن إصابة 25 شخصًا ومقتل 6 آخرين، من بينهم سيد وزة، عضو حركة ٦ إبريل.

وكانت النيابة أسندت الى المتهمين عددًا من الاتهامات من بينها: القتل والشروع فى القتل والتجمهر واستعراض القوة والتلويح بالعنف والإتلاف العمدى للممتلكات العامة إلى جانب تكدير السلم العام على نحو يخالف القانون.