رفع جلسة طعن المعزول و26 آخرين على أحكام اقتحام السجون

رفع جلسة طعن المعزول و26 آخرين على أحكام اقتحام السجون

محاكمة المتهمين فى قضية أنصار بيت المقدسمحكمة النقض تنظر طعون مرسى والمتهمين فى قضية اقتحام السجونمحاكمة 26 متهما فى خلية الجيزة الإرهابية

تنظر غدًا محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، محاكمة 26 متهما بتأسيس جماعة على خلاف القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور والقانون ومنع مؤسسات الدولة من مممارسة أعمالها والاعتداء على الحرية الشخصية والعامة، لسماع اقوال الشهود.

وأضافت قائمة الاتهامات تهم إمداد الجماعة بمعونات مادية ومالية منها مفرقعات وألعاب نارية ومهمات وأدوات ومقرات تنظيمية فى القضية المعروفة اعلاميا بـ"خلية الجيزة الارهابية "من بينهم 4 هاربين ومتهم حدث.

كما تنظر محكمة النقضن تأجيل الطعون المقدمة من الرئيس المعزول محمد مرسي وعدد من قيادات جماعة الإخوان على الأحكام الصادرة ضدهم بالإعدام والسجن في قضية "اقتحام السجون"

وتضم القضية 129 متهمًا، من بينهم 93 متهمًا هاربا من عناصر حماس وحزب الله والجماعات التكفيرية وجماعة الإخوان الإرهابية.

وكانت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار شعبان الشامي، قد سبق وأصدرت حكمها في شهر يونيو من العام الماضي، حيث قضت بالإعدام شنقًا بحق الرئيس المعزول محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية ونائبه رشاد البيومي، ومحي حامد عضو مكتب الإرشاد، ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل، والقيادي الإخواني عصام العريان.

كما قضت المحكمة بمعاقبة 20 متهمًا -حضوريًا- بالسجن المؤبد وهم كل من: صفوت حجازي، وأحمد أبو مشهور، وسعد الحسيني، ومصطفى طاهر الغنيمي، ومحمود أحمد زناتي، وأحمد عبد الوهاب علي دله، والسيد حسن شهاب الدين، ومحسن السيد راضي، وصبحي صالح، وحمدي حسن، وأحمد محمد دياب، وأيمن محمد حجازي، وعبد المنعم توغيان، ومحمد أحمد إبراهيم، وأحمد علي العجيزي، ورجب المتولي هباله، وعماد شمس الدين، وحازم محمد فاروق، ومحمد البلتاجي، وإبراهيم أبو عوف يوسف، علاوة على أحكام أخرى بالحبس بحق متهمين آخرين.

يذكر أن التحقيقات التي باشرها المستشار حسن سمير، قاضي التحقيق المنتدب من محكمة استئناف القاهرة، قد كشفت النقاب عن قيام المتهمين في القضية بالوقوف وراء ارتكاب جرائم قتل 32 من قوات تأمين والمسجونين بسجن أبو زعبل، و14 من سجناء سجن وادي النطرون، وأحد سجناء سجن المرج، وتهريبهم لنحو 20 ألف مسجون من السجون الثلاثة المذكورة، فضلا عن اختطاف 3 من الضباط وأمين شرطة من المكلفين بحماية الحدود واقتيادهم عنوة إلى قطاع غزة.

تصدر محكمة جنح قصر النيل برئاسة المستشار محمد يسرى، حكمها علي ١٥ من ألتراس أهلاوي بتهمة إثارة الشغب، وإشاعة الفوضي في البلاد وارتكاب جريمة التظاهر بدون ترخيص ومحاولة اقتحام النادي الأهلي.

والمتهمون هم: سيف الدين محمد، مؤمن صلاح، فتحي أشرف، عمرو عماد، أحمد سيد، على محمد علي، محمود عبد الله، علي عبد الرحمن، سامح زيدان، سامح ميخائيل، عبد الرحمن أيمن، عبد الله سمير، محمد رفعت، كريم أحمد، أحمد علي، أحمد صلاح، سعيد محمد، محمد فكري، محمد عيد».

وكشفت تحقيقات النيابة، عن توجه أعضاء أولتراس أهلاوى للنادي الأهلي فرع الجزيرة بعدما نشرت صفحة النادي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أن مباراة كرة اليد ستقام بحضور الجمهور، ونشبت اشتباكات مع قوات الأمن، وألقي القبض على عدد من أعضاء الألتراس.

وكانت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة كثفت من وجودها أمام مقر النادي الأهلي في إطار تأمينات المباراة التي أقيمت الجمعة الماضي، بين فريقي النادي الأهلي والجزيرة لليد بدون جمهور.

كما حددت محكمة جنايات الإسماعيلية العسكرية جلسة 15 نوفمبر النطق بالحكم في قضية حرق مجمع محاكم الإسماعيلية، والمتهم فيها مرشد جماعة الإخوان محمد بديع، والقياديين الإخوانيين محمد البلتاجي وصفوت حجازي، و309 آخرين من قيادات وأنصار الجماعة بالإسماعيلية، بينهم سيدتين.

كانت النيابة العامة بالإسماعيلية قد أحالت القضية للمحاكمة العسكرية في ديسمبر من عام 2013.

وترجع أحداث القضية إلى 14 أغسطس من العام الماضي تزامنا مع أحداث فض اعتصامي رابعة والنهضة عندما اقتحم العشرات مبنى مجمع محاكم الإسماعيلية، وأضرموا النار في مبنى المحكمة الابتدائية، ومبنى النيابات بالمجمع.
وشهد محيط مجمع المحاكم حينها اشتباكات بين أنصار المعزول محمد مرسي وبين قوات الجيش والشرطة أسفرت عن مقتل نحو 10.ويواجه المتهمون تهم القتل واقتحام منشأة عامة والتحريض على العنف والشغب ومقاومة رجال الشرطة والجيش والتخريب.

كما تستأنف محكمة جنايات القاهرة المنعقدة ، بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، نظر محاكمة 213 متهمًا من عناصر تنظيم أنصار بيت المقدس، لارتكابهم 54 جريمة تضمنت اغتيالات لضباط شرطة ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت عدة منشآت أمنية.

وأسندت النيابة إلى المتهمين ارتكابهم جرائم تأسيس وتولي قيادة جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية المتمثلة في حركة حماس الجناح العسكري لتنظيم جماعة الإخوان، وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.

كما تنظر محكمة النقض, طعن النيابة العامة على قرار محكمة الجنايات الصادر في 12 أكتوبر 2015 بإخلاء سبيل نجلى الرئيس الأسبق حسنى مبارك علاء وجمال في قضية القصور الرئاسية لانقضاء مدة حبسهما علي الحكم الصادر ضدهما بالسجن المشدد 3 سنوات .

وكانت محكمة النقض قضت برفض الطعن المقدم من الرئيس الأسبق حسني مبارك ونجليه وأيدت حكم محكمة الجنايات الصادر بإدانتهم بالسجن المشدد 3 سنوات وتغريمهم 125 مليونًا و779 ألفا وإلزامهما برد مبلغ 21 مليونًا و197 ألف جنيه في قضية القصور الرئاسية فقام علاء وجمال باستشكال لإخلاء سبيلهما لقيامهما بانقضاء فترة العقوبة الصادرة ضدهما فقررت محكمة جنايات القاهرة بإخلاء سبيلهما فطعنت النيابة العامة علي قرار إخلاء سبيلهما أمام محكمة النقض .