بالصور.. وزير الرى من البرلمان: بعض مناطق الدلتا معرضة للغرق الفترة المقبلة

بالصور.. وزير الرى من البرلمان: بعض مناطق الدلتا معرضة للغرق الفترة المقبلة جانب من الاجتماع

كتب ـ هشام عبد الجليل - تصوير كريم عبد العزيز

قال محمد عبد العاطى، وزير الموراد المائية والرى، إن الوزارة لن تضع رأسها فى الرمل حيال بعض الأزمات التى تواجه البلاد حاليًا، حيث يتم التصدى لها وفق الإمكانيات المتاحة.

وأضاف عبد العاطى، خلال كلمته اليوم الثلاثاء، باجتماع لجنة الزراعة لمناقشة عدد من طلبات الإحاطة الخاصة بأزمة السيول، أن الدولة تقوم حاليًا بعدد من الدراسات والخطط ووضع الآليات للتعامل مع التغيرات المناخية التى ستؤدى إلى ارتفاع منسوب مياه البحر، حيث من المتوقع غرق الكثير من مناطق الدلتا بشكل كامل الفترة المقبلة، موضحًا أنه جارى الانتهاء من هذه الدراسات لبدء تطبيقها على أرض الواقع.

وأوضح الوزير أنه تم تشكيل وحدة منذ إبريل الماضى قبل أزمة سيول رأس غارب لوضع سيناريوهات أزمة وكيفية التعامل معها من خلال غرف عمليات فى جميع المحافظات المعرضة للسيول، وتضم 260 قيادة يتحركون وفق خطط ودراسات ويتواصلون لمعرفة مدى الاستعدادات للمناطق المعرضة للسيول.

وأشار إلى أن الوزارة كان لديها معلومات عن السيول الأخيرة التى ضربت منطقة رأس غارب، ولكن لم يكن معروف تحديد المكان بنسبة 100%.