وزير الري يحذر النواب: التغيرات المناخية ستؤدي لارتفاع منسوب مياه البحر

وزير الري يحذر النواب: التغيرات المناخية ستؤدي لارتفاع منسوب مياه البحر مجلس النواب

قال الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الري والموارد المائية، إن التغييرات المناخية في الفترة المقبلة، ستؤدي إلى ارتفاع مستوى منسوب سطح البحر.

وأكد أن ذلك سينتج عنه غرق بعض المناطق المنخفضة في منطقة الدلتا، وتهجير بعض السكان بها.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، اليوم، لمناقشة طلبات الإحاطة المقدمة من الأعضاء بشأن آثار السيول وخطة الوزارة لمواجهتها.

ودافع الوزير، عن دور الدولة، بتأكيده أنها لا تقف صامتة أمام تلك التغييرات، وهناك مجهودات تقوم بها الوزارة لتقليل المخاطر، من خلال إنشاء عدد من المصدات لحجز الأمطار، ومخرات للسيول.

وأشار إلى إنفاق 50 مليار جنيه من أجل المصدات بالإسكندرية، مشيرا إلى أن السيول الواقعة الفترة الماضية، كانت سببها نزول أمطار كثيفة في 6 ساعات فقط، وأن الأزمة كانت ستكون أسوأ من ذلك بكثير حال عدم وجود دور لوزارة الري.

وأشار إلى أن الوزارة، أعدت من قبل سيناريوهات مختلفة عن أزمات السيول المتوقعة، وإنشاء غرفة عمليات بكل محافظة، للإشراف على جاهزيتها لمواجهة أزمات السيول.

وكشف عن إنفاق 2 مليار جنيه لمواجهة آثار السيول، وإنشاء غرفة لمواجهة السيول بها 260 مسؤولا تعمل 24 ساعة بها محافظين ومسؤولين من جميع المحافظات، تم تشكيلها من قبل السيول الأخيرة.