الجامعة العربية ترحب بالإعلان عن هدنة لوقف إطلاق النار فى اليمن

الجامعة العربية ترحب بالإعلان عن هدنة لوقف إطلاق النار فى اليمن أحمد بن حلى نائب الأمين العام للجامعة العربية

كتب مصطفى عنبر

رحبت الجامعة العربية اليوم، الأربعاء، بالإعلان عن هدنة ووقف لإطلاق النار فى اليمن، والعمل على المضى قدما نحو الحوار بين الأطراف اليمنية من أجل التوصل لحل سياسى للأزمة الراهنة للحفاظ على اليمن شعبا وأرضا وكيانا.

جاء ذلك فى تصريحات لنائب الأمين العام للجامعة العربية السفير أحمد بن حلى فى رده على أسئلة الصحفيين حول ما أعلنه وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى مؤخرا حول التوصل لهدنة فى اليمن.

وقال بن حلى، "إن الجامعة العربية على اتصال مع مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد، ومع الحكومة الشرعية فى اليمن، وتعمل على الدفع قدما للتوصل لحل سياسى للأزمة اليمنية".

وأضاف "بن حلى"، "أن رؤية الجامعة العربية لحل الأزمة اليمنية ترتكز على ثلاثة محاور رئيسة، تتمثل فى المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطنى اليمنى، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة" .

وأشار "بن حلى" إلى أن هذه المرجعيات تؤدى إلى ضرورة جلوس جميع الأطراف فى اليمن على مائدة تفاوض واحدة لإيجاد حل سياسى للأزمة الراهنة، لافتاً فى الوقت ذاته إلى أن هذا يتطلب ممن خرقوا الشرعية وتعدوا عليها فى اليمن وهم الحوثيون العودة إلى رشدهم وموقعهم ومكانتهم، حتى يمكن أن تنفذ خطة الأمم المتحدة المدعومة عربيا وإقليميا حتى يمكن إيجاد حل سلمى للأزمة فى اليمن يقوم على وقف إطلاق النار.

واعتبر "بن حلى" أن الخروج على المرجعيات السابقة لحل الأزمة اليمنية لا يمكن أن يستقيم لايجاد حل لهذه الأزمة، خاصة أن هذه المرجعيات منصوص عليها فى قرارات مجلس الأمن وتشكل منطلقا لاستئناف أى حوار سياسي فى اليمن.

من جهة أخرى أكد السفير أحمد بن حلي أن لمَّ الشمل العربى ودعم الصف العربى عمل أساسى وهدف مستمر ومتواصل للجامعة العربية.

أشاد "بن حلى" بما صدر من تصريحات صحفية فيما يخص لم الشمل العربى فى ختام زيارة الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، أمس الثلاثاء، للسعودية، مؤكدًا أن المملكة العربية السعودية إحدى القوى المحورية والأساسية فى النظام العربى.