المحكمة عن أسباب مؤبد "قاتل بائع الرحاب": توافرت لديه نية القتل

المحكمة عن أسباب مؤبد "قاتل بائع الرحاب": توافرت لديه نية القتل أمين الشرطة المتهم

ذكرت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار أسامة شاهين، بأنها استدلت في حكمها على أمين الشرطة المتهم بـ"قتل بائع الرحاب" بالسجن المؤبد، بأنه توافرت لديه نية القتل لدى الجاني.

وأشارت إلى إطلاقه وابلًا من الأعيرة النارية من سلاحه الميري المُسلم إليه وهو سلاح قاتل بطبيعته، جهة المجني عليه كانت في مقتل ومن مسافة جاوزت مدى الإطلاق من قريب، وذلك على النحو والوصف المبين تفصيلا في تقرير الصفة التشريحية.

كما ارتكنت المحكمة في ثبوت النية لشهادة كل من علاء محمد حسونة وحمادة حسونة والعميد محمود أبو عمر حسن، ودللت على عدم توافرها بما هو مستقر عليه قضاءً من أن الظروف المحيطة بالواقعة والمظاهر والأمارات الخارجية التي أتاها الجاني تنم عما يضمر في نفسه وانتوائه قتل المجني عليه.

وقد ردت المحكمة سردا على دفاع ودفوع المتهم التي أبداها بمحضر الجلسة ردا قانونيا وواقعيا مفندةً له تلك الدفوع، التي وصفتها المحكمة بأنها جاءت جميعها في غير محلها.

وكانت المحكمة، برئاسة المستشار أسامة شاهين، وعضوية المستشارين حمدي الشنوفي وهشام الدرندلي، قد قضت بالسجن المؤبد لما نسب إليه في القضية المعروفة إعلاميا بـ"مقتل بائع الرحاب"، وقررت إحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.
كان النائب العام قد أحال المتهم السيد زينهم عبدالرازق أمين شرطة بنجدة السلام، المتهم بقتل بائع الشاى فى مدينة الرحاب بالقاهرة الجديدة، للمحاكمة الجنائية العاجلة.

ووجهت النيابة برئاسة المستشار محمد أباظة، تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد للمجنى عليه مصطفى محمد مصطفى، والشروع فى قتل آخرين.