غدا.. «الأعلى للجامعات» يحسم خريطة الانتخابات الطلابية

غدا.. «الأعلى للجامعات» يحسم خريطة الانتخابات الطلابية

- الشيحى ردا على ما وصف بـ«لائحة مبارك»: مبارك حكمنا 30 سنة وليس كل ما تم فى عهده يخصه

يعقد المجلس الأعلى للجامعات اجتماعا، غدا، برئاسة وزير التعليم العالى والبحث العلمى الدكتور أشرف الشيحى، لمناقشة وحسم عدة موضوعات منها إعلان خريطة الانتخابات الطلابية فى الجامعات، والمقرر انطلاقها نهاية نوفمبر الحالى.

ومن المتوقع أن يحسم المجلس خلال اجتماعه خريطة الانتخابات، خاصة بعد حالة غضب سادت الأوساط الطلابية الفترة الماضية، إثر تأكيد وزير التعليم العالى على وقف العمل بلائحة 2013، وإجراء الانتخابات وفقا للائحة 2007 المسماة بـ«لائحة مبارك»، والتى لا تتضمن بين بنودها إجراء انتخابات اتحاد طلاب مصر، فضلا عن بنود أخرى تعوق الطلاب فى الترشح للانتخابات.

كان الدكتور أشرف الشيحى قال فى تصريحات صحفية، أمس، ردا على تسمية بعض الطلاب للائحة 2007 بـ«لائحة مبارك»: «يعنى ايه لائحة مبارك؟ هو مبارك إيه علاقته باللائحة الطلابية؟ مبارك حكمنا 30 سنة، هل كل ما تم فى عهده يخصه؟».

وأضاف: «نحن نضع لوائح وبلاش ننسبها لأشخاص، وفترة حكم مبارك 30 سنة وضعت فيها أشياء كثيرة، هل سنرميها وراء ظهورنا؟ المهم هل هذه اللائحة سليمة وتحقق ما نريده أم لا؟»، مشيرا إلى أن الانتخابات الطلابية المقبلة بالجامعات ستعتمد على لائحة 2007 الطلابية، لأنها الأقدر على إنجاز العملية الانتخابية فى الوقت الحالى، لما تعانيه لائحة 2013 من مشاكل حول مدى قانونيتها.

ويتضمن اجتماع الأعلى للجامعات عرض اللجنة الفنية المعنية بتطوير التعليم المفتوح بالمجلس الأعلى للجامعات، لتقريرها الأخير الخاص بالمقترحات الخاصة بالبرامج المهنية الجديدة التى سيتم العمل بها، والمقدمة من الجامعات، وسيتم بدء الدراسة بها حال اعتمادها من المجلس مباشرة.