قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، إن قانون التأمين الصحى، تم الانتهاء منه وسيعرض على البرلمان قريبا.

قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، إن قانون التأمين الصحى، تم الانتهاء منه وسيعرض على البرلمان قريبا. وزير الصحة فى حواره مع رشا نبيل

كتب إبراهيم حسان

قال الدكتور أحمد عماد الدين، وزير الصحة، إن قانون التأمين الصحى، تم الانتهاء منه وسيعرض على البرلمان قريبا.

وبالنسبة لارتفاع تكاليف الغسيل الكلوى، أوضح "عماد الدين" خلال حواره مع الإعلامية رشا نبيل ببرنامج "كلام تانى"، أن أى قرارات يصدرها ويرى أنها ستحدث بلبلة بين الشعب لم يعلن عنه، لكنه فوجئ بتسرب قرار ارتفاع تكاليف الغسيل الكلوى ووصوله للإعلام، مشيرا إلى أن ما وصل للإعلام والمواطنين خاطئ تماما وليس الحقيقة من هذا القرار، حيث من تتحمل الزيادة هى الدولة وليس المريض.

وأضاف أحمد عماد الدين، أن غسيل الكلى للمريض يساوى "فلاتر ومحاليل وتجهيزات معينة" بجانب تكلفة الطبيب وجميع ذلك بالأموال، مشيرا إلى أن غسل الكلى الواحدة تحسب بـ140 جنيها من قبل وزرة الصحة، وعندما يذهب مريض لغسلها فى مستشفى ما لابد أن يحمل قرار على نفقة الدولة ينص على أن المريض له 10 جلسات، فى حين بدأت أسعار الفلاتر والمحاليل فى الزيادة فارتفعت تكلفة الغسيل الكلوى حتى وصلت الواحدة إلى 200 جنيه، لذلك قامت وزارة الصحة بزيادة الدعم إلى 600 مليون جنيه فى العلاج على نفقة الدولة و600 مليون آخرين فى منظومة التأمين الصحى.

وتابع الوزير: "أنا بتحمل بدل 140 جنيها، 200 جنيه علشان مخليش المريض يدفع الفرق، والقرار لصالح المريض، لكن أنا ضعيف جدا فى حكاية توصيل معلوماتى للإعلام".