"حقوق إنسان النواب" تزور قسم الأميرية لمتابعة أزمة مجدي مكين

"حقوق إنسان النواب" تزور قسم الأميرية لمتابعة أزمة مجدي مكين النائب علاء عابد

أجرت لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب برئاسة النائب علاء عابد، زيارة لقسم الأميرية لمتابعة التحقيقات الإدارية والجنائبة الخاصة بوفاة المواطن مجدي مكين، وذلك في وجود نواب الدائرة.

وقال النائب محمد الغول، وكيل لجنة حقوق الإنسان، إن اللجنة توجهت اليوم الجمعة، إلى قسم الأميرية لمتابعة سير التحقيقات في مقتل المواطن مجدي مكين، للوقوف على حقيقة وملابسات الواقعة إعلاءً لمبدأ الشفافية وحقوق الإنسان.

وأضاف الغول، في تصريحات صحفية، أن أعضاء اللجنة أكدوا لقيادات وزارة الداخلية والقسم، مدى حرصهم على متابعة سير التحقيقات بما يحقق مصلحة المواطن والعدالة، دون النظر إلى أي اعتبارات أخرى إلا المبادىء الأساسية لحقوق الإنسان.

وتابع الغول، أنه تبين من زيارة اللجنة أن النيابة قامت بفتح تحقيق موسع حول الواقعة واستمعت لجميع الأطراف وأحالت جثمان المواطن إلى الطب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة، بخلاف قيامها بسؤال الضابط محل الواقعة ثم صرفته مؤقتا لحين ورود تقرير المعمل الجنائي، وسماع الشهود وتفريع الكاميرات الخاصة بالقسم، لافتًا إلى أن النيابة أمرت بدفن جثة "مكين" عقب انتهاء الطب الشرعي من المعاينة.

ولفت وكيل لجنة حقوق الإنسان، إلى أن اللجنة ستتابع قضية المواطن مجدي مكين، من خلال تحقيقات النيابة حول الواقعة، وتكليف محامين لمتابعة التحقيقات.

وأشار الغول، إلى أن اللجنة ستتوجه للقاء أسرة المواطن المتوفى مجدي مكين، لتعزيتهم في فقيدهم، مؤكدًا أن اللجنة تقدم خالص تعازيها لأسرة المتوفى.

وضم الوفد البرلماني، أعضاء لجنة حقوق الإنسان، وفي مقدمتهم النائب علاء عابد، رئيس اللجنة، والنائب محمد الغول، وكيل اللجنة، والنائب علي بدر وكيل اللجنة، والنائبه مارجريت عازر، والنائب عصام الصافي، والنائب بكر أبوغريب، والنائب محمد ماهر، والنائب يسري الأسيوطي، والنائب نبيل بولس، بجانب النواب عن الدائرة من بينهم اللواء حاتم باشات، والنائب عمرو وطني.