وزيرة الهجرة تلتقي وفدا من النواب ممثلين المصريين بالخارج

وزيرة الهجرة تلتقي وفدا من النواب ممثلين المصريين بالخارج نبيلة مكرم

استقبلت نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، وفدا من مجلس النواب لمناقشة عدد من القضايا المتعلقة بالمصريين بالخارج، والحرص على تواصلهم مع الوطن الأم في شتى الجوانب.

وقال بيان للوزارة، إن الوفد ضم النواب "دكتورة هالة أبوعلي، ياسمين أبوطالب، عبدالحميد الدمرداش، محمد زكريا محي الدين وداليا يوسف".

وأضاف البيان، أن النواب تناولوا خلال اللقاء، دور الدولة في حل مشكلات المصريين في الخارج، ومهام الوزارة في التواصل مع المواطنين في كافة الدول، ومنها مشاكل الصيادين، ومشاكل العاملين ببعض دول الخليج، ومساعي الدولة لحلها.

كما ذكرت الوزيرة، أن هناك رؤية جيدة للاهتمام بالمصريين في الخارج، مشيرة "عودة وزارة الهجرة يرجع  لسببين اثنين أولهما إيمان  السيد الرئيس بأهمية المصريين في الخارج وأنهم خط الدفاع الأول عن الدولة المصرية، والمسؤولون عن رسم صورة جيدة عن بلدهم، كما يتمثل السبب الثاني في مطالبة المصريين بالخارج بإيجاد وزارة تعمل على مشاكلهم وتعني بشئونهم كمواطنين مصريين.

وأكدت الوزارة، أنه تم التواصل مع كل المصريين بالخارج، سواء من خلال زيارت خارجية للوزيرة للوقوف على مشكلاتهم، ووضع حلول عاجلة لها، أو استقبال أي شكاوى تصل والتفاعل معها بالتعاون مع باقي وزارات واجهزة الدولة.

وتابعت الوزيرة: "الدولة تهتم بأبنائها في أي دولة في العالم؛ واهتمام مصر ظهر جليا في التعامل مع قضايا مثل
العاملين  في الأردن، والطلبة المحتجزين في السودان، والموطن المصري بالكويت، والصيادين المصريين، وكذلك المصريين العاملين في السعوودية والذين أدوا مناسك الحج أو العمرة بدون تصريح، وغيرها من القضايا".

وأشارت الوزيرة، إلى أنه استجابة لمطالب المصريين بالخارج "بدأت الوزيرة في التنسيق مع الأطراف المعنية لرفع الجمارك عن السيارات الشخصية التي يحضرها المصريون من الخارج وبحث مقترحات عن ربطها بالتحويل الدولاري المنتظم بالبنوك الوطنية للتمتع بالإعفاء الجمركي للسيارة"، موضحة أن المبلغ الذي يتم اقتراح تحويله على مدار سنة أقل بكثير من الجمارك التي كانت تدفع، 
وأنه في إطار الحديث حول أعداد المصريين بالخارج "ناشدت الوزيرة المصريين بالخارج،  التواصل مع القنصليات للمساعدة في إنشاء قاعدة بيانات للمصريين في الخارج، لمعرفة مشكلاتهم والعمل على حلها سريعا"، مؤكدة أن "المصريين بالخارج لا يقلون وطنية عن غيرهم، ولديهم حب لتراب الوطن وخوف عليه، وأنها تقوم بنفسها بالوقوف عل مجريات أي قضية تمس المصريين بالخارج".

وأضاف البيان، أن اللقاء تناول أيضا المؤتمر الوطني الأول لعلماء مصر، والذي "يعقد بمدينة الغردقة منتصف ديسمبر الجاري ويتناول تنمية محور قناة السويس بالتعاون مع العلماء والباحثين المصريين بالخارج في مجالات مختلفة، وكذلك جذب المستثمرين إلى مصر استفادة من موقعها المتميز، واعتبارها سوقا واعدا للاستثمار والتنمية، وأشارت مكرم، إلى أن المؤتمر سيحسن من صورة مصر كمقصد لسياحة المؤتمرات، ويدفع عجلة التنمية".

وحول التجربة البرلمانية، أشادت الوزيرة بجهود الدولة في تخصيص مقاعد للمصريين بالخارج لأول مرة  في تاريخ البرلمان، وأوضحت سيادتها أنه ينبغي وضع استراتيجية للتواصل مع المصريين بالخارج والنواب المرشحين في المستقبل؛ لعرض برامجهم عليهم.

وأضافت مكرم، أن الدولة ضد الهجرة غير الشرعية؛ حفاظا على حياة المواطنين وتأمينهم من الاستغلال والنصب والعمل في أعمال غير لائقة، وتابعت أن "الهجرة الشرعية لا يمكن رفضها لأنها في النهاية تصب في صالح المواطن؛ حيث تسمح له بوجود مصدر دخل جيد، وكذلك في صالح الدولة بتوفير مصر للعملة الصعبة".

وأشارت الوزيرة، إلى أنه من المتوقع خلال الفترة المقبلة أن يزور مصر كل من، بيتر خليل، وعزة علي، وهما  نائبين في البرلمان الاسترالي استجابة لدعوة سيادتها خلال زيارتها الاخيرة لاستراليا، في إطار تفعيل دور المصريين في الخارج سواء في دعم الاقتصاد أو الترويج السياحي وغيرها من المجالات، ويرافقهم عشرة من المستثمرين وصناع الإعلام،  ورجال الأعمال الأستراليين.