«والي»: الوزارة تتبنى سياسة تحفيز المنتج المصري من أجل تصديره للخارج لزيادة حصيلة العملة الصعبة

«والي»: الوزارة تتبنى سياسة تحفيز المنتج المصري من أجل تصديره للخارج لزيادة حصيلة العملة الصعبة

قالت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، إن الوزارة تتبنى سياسة تحفيز المنتج المصري من أجل تصديره للخارج؛ لزيادة حصيلة العملة الصعبة.

وأضافت «والي»، خلال مشاركتها، اليوم السبت، في فعاليات المعرض الدولي الأول لصناعات الحرف اليدوية والذي ينظمه المجلس التصديري لصناعات الحرف اليدوية وغرفة صناعة الحرف اليدوية باتحاد الصناعات، أن الوزارة سشارك بجناح خاص يضم قطاعات مختلفة من إنتاج الأسر المنتجة مثل النحاس والسجاد بأنواعه الحرير والصوف والكليم ذي التصميمات المتميزة والخامات البيئية فائقة الجودة.

وأوضحت الوزيرة، أن هذه المعارض والتجمعات بما تقدمه من تطوير لأساليب العرض والتسويق قادرة على دعم المنتج اليدوي المصري المتميز ومنحه الكثير من أساليب القدرة التنافسية؛ انطلاقا من دور الصناعات اليدوية في خلق فرص عمل تمكن صغار المنتجين من تحسين دخلهم وتحقيق النمو الاقتصادي.

وأشارت إلى أن المعرض يستهدف بالدرجة الأولى التسويق للمنتجات المصرية من خلال حضور مستوردين أجانب لعقد صفقات تجارية، مضيفة أن الوزارة تستهدف تشجيع المنتج المحلي والعمل على تصديره للأسواق الخارجية؛ لجذب العملة الأجنبية.

وتابعت: «المعرض متزامن مع معرض «ديارنا» الذي نظمته الوزارة الأسبوع الماضي، بمشاركة ما يزيد على 5000 عارض؛ تشجيعًا للمنتج المصري والشباب أصحاب المشروعات متناهية الصغر».