محافظ بني سويف: المرأة الشريك الأساسي لتحقيق جهود الدولة في التنمية

محافظ بني سويف: المرأة الشريك الأساسي لتحقيق جهود الدولة في التنمية

شهد المهندس شريف محمد حبيب، محافظ بني سويف،  "اليوم"، الاحتفالية التي نظمتها جامعة بني سويف تحت عنوان "دور الجامعة في مجابهة العنف ضد المرأة" في إطار الاحتفال باليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة والذي خصصته الأمم المتحدة 25 نوفمبر من كل عام، وذلك بحضور الدكتور أمين لطفي رئيس الجامعة والدكتور علاء عبدالحليم نائب رئيس الجامعة لشؤون المجتمع وتنمية البيئة بقاعة الاحتفالات الكبرى بمقر الجامعة
وفي كلمته أكد المحافظ أن للمرأة دور كبير في الحفاظ والارتقاء بالوطن لكونها شريكاً أساسياً لاغنى عنه مع الرجل في تنفيذ خطط الدولة لتحقيق التنمية المنشودة نظراً لأهمية الدور الكبير الذي تلعبه في المجتمع والذي أقل ما يمكن أن يوصف به بأنه دور محوري ومتشعب، لافتًا إلى أن المرأة تمثل الركن الأساسي لبنيان المجتمع حيث لاتقتصر رسالتها في الحياة على مهام التربية وإعداد وصناعة الأجيال القادرة والمؤهلة للمشاركة في بناء الوطن فقط وإنما هي عنصر فاعل وأساسي ولديها طاقات كبيرة للعمل جنبا إلى جنب مع الرجل في كل المجالات وتابع مضيفاً .. أن المحافظة تسعى دائماً لمساندة ودعم المرأة من خلال تسهيل وتعزيز عمل الجمعيات والمؤسسات العاملة في هذا المجال خاصة القرى والمناطق النائية، بجانب تشجيع ودعم القيادات النسائية للعمل العام، منوهاُ عن نجاح المحافظة في القضاء على أشكال التمييز والتفرقة بين الرجل والمرأة وبات عامل الكفاءة والإجادة معيار شغل وتقلد المناصب القيادية، مبيناً أن ديوان عام المحافظة خير دليل لما يوجد به من شخصيات نسائية يشغلن وظائف قيادية ويشاركن في إدارة العديد من الملفات الهامة أثبتن فيها قدرة على تحمل المسؤولية.
 
كما أوضح المحافظ أن مفهوم العنف ضد المرأة يتسع ليشمل كافة أنواع الضرر النفسي والأدبي والمعنوي وكافة أشكال التمييز والتهميش أو التقليل التي تلحق بالمرأة وينعكس بالسلب على دورها ومكانتها في المجتمع واختزال دورها في مجالات بعينها, وهو ما يستلزم  الدفع بحزمة من البرامج التي تهدف إلى تثقيف المرأة في كافة الجوانب حتى تقف على حقوقها وواجباتها والارتقاء بالمستوى المعيشى للنساء خاصة في المناطق والقرى النائية والعمل الميداني المتواصل للوقوف بدقة على احتياجات المرأة التي تعد ركيزة أساسية وشريك لا غنى عنه في عملية التنمية.
 
تضمنت الاحتفالية عرض " presentation" عن العنف ضد المرأة، فضلاً عن تكريم عدد من الرموز النسائية العاملة في مجال قضايا المرأة ،علاوة على بعض الفقرات الغنائية والشعرية.
 
شهد الاحتفالية الدكتورة نجلاء العدلي عضو المجلس القومي للمرأة والمستشارة سناء خليل المشرف على الإدارة العامة لشؤن حقوق الإنسان بوزارة العدل والدكتورة داليا السعيد مدير الشراكات بخريطة التحرش والرائد محمد الجنيدي مدير وحدة العنف ضد المرأة بمديرية أمن بني سويف والأستاذ محمد النجار مدير المشروعات ببرنامج حقوق المرأة بهيئة كير الدولية والأستاذة نرمين محمود مقرر المجلس القومي ببني سويف.