ضبط المتهم بتمرير المكالمات الدولية الواردة إلى مصر بطريقة غير شرعية

ضبط المتهم بتمرير المكالمات الدولية الواردة إلى مصر بطريقة غير شرعية اللواء محمد يوسف مساعد وزير الداخلية

كتب محمود عبد الراضى

تمكنت شرطة الاتصالات من ضبط المتهم بتمرير المكالمات الدولية الواردة إلى جمهورية مصر العربية بطريقة غير شرعية بمنطقة عين شمس فى القاهرة.

البداية كانت بورود معلومات لضباط مباحث شرطة الاتصالات مفادها وجود نظام لتمرير المكالمات الدولية الواردة إلى جمهورية مصر العربية بطريقة غير شرعية باستخدام عدد من الأجهزة ذات التقنية العالية بمنطقة عين شمس، موصلة على الخط الأرضى، والمتعاقد عليه من شركة TE DATA لتوصيل خدمة الانترنت بسرعة 4 ميجا ومسجل باسم "م.ج".

وعقب تقنين الإجراءات تم إيفاد مأمورية أمنية ضبطت المتهم ونظام للتحكم وبرمجة أنظمة تمرير المكالمات الدولية كاملة التجهيز والتشغيل وعدد من الأجهزة، وتم الكشف عن المتهم، وتبين أنه مطلوب ضبطه للتنفيذ عليه فى 4 قضايا ما بين "جنحة مباشرة – تبديد".

وأمر اللواء محمد يوسف مساعد وزير الداخلية باتخاذ كافة الاجراءات القانونية وتحرير المحضر اللازم، وتم تسليم المتهم والمضبوطات لقسم شرطة عين شمس لقيده وعرضه على النيابة.

وقال مصدر أمنى، إن يقظة الأجهزة الأمنية ساهم بشكل كبير فى ضبط نحو 10 تشكيلات عصابية تخصصت فى تمرير المكالمات الدولية بطريقة غير مشروعة، والإضرار العمدى بالاقتصاد الوطنى، حيث كبد المتهمون الدولة خسائر مادية وصلت لنحو 50 مليون جنيه.

وتأتى هذه الضربات الأمنية بناءً على توجيهات اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية، بتكثيف الجهود الأمنية واتخاذ ما يلزم من إجراءات لإرساء الأمن بشقيه السياسى والجنائى، واستهداف وضبط كل ما عساه يسبب زعزعة الأمن والاستقرار، وفى إطار خطة شرطة الاتصالات لمكافحة جرائم الاتصالات، وخاصة إقامة الأنظمة غير المشروعة لتمرير المكالمات الدولية، لما تشكله من مردود أمنى سلبى من جانب مستغلى تلك الأنظمة، خاصة العناصر التخريبية يتمثل فى الإضرار بالأمن القومى للبلاد، فضلاً عما يسببه من أضرار مادية فادحة باقتصاديات الشركة المصرية للاتصالات بالمخالفة لأحكام القانون رقم 10 لسنة 2003 لتنظيم الاتصالات.