محافظ سوهاج : تسجيل 15000 قطعة أرض على قاعدة بيانات الخرائط الإلكترونية

محافظ سوهاج : تسجيل 15000 قطعة أرض على قاعدة بيانات الخرائط الإلكترونية جانب من اجتماع إدارة الأملاك بسوهاج

سوهاج عمرو خلف

أعلن الدكتور أيمن عبد المنعم محافظ سوهاج  أن تنفيذ قاعدة بيانات علي الخرائط الالكترونية (GIS) ،يهدف للحفاظ على ممتلكات الدولة ، حيث تم حصر و تسجيل 15000 قطعة أرض بنطاق المحافظة ، وجاري استكمال عملية الحصر في باقي مدن وقري المحافظة خلال المرحلة القادمة .

وقد عقد اللواء عصام العلقامى سكرتير عام المحافظة اجتماعا اليوم ، بحضور المستشار العلمى للمحافظة ومدير عام الأملاك ، ومدير الشئون المالية والادارية ، وذلك لمتابعة تنفيذ قاعدة البيانات ونقلها على خرائط الكترونية، ومتابعة ما تم تنفيذه في عملية حصر أملاك الدولة بقري ومدن المحافظة والتنسيق مع الوحدات المحلية وادارات الاملاك بها ، لسرعة انهاء عمليات الحصر والتسجيل إلكترونيا ، وتساهم تلك العملية في توفير قاعدة بيانات الكترونية لأملاك المحافظة ومتابعة التصرف فيها وتحديد تكلفتها التقديرية .

كما أكد الإستجابة لمطالب أهالي قرية العقارية حيث سيتم تزويد القرية بمحول كهربائي ،للقضاء علي انقطاع التيار وضعفه وذلك من خلال الخطة الحالية لقطاع كهرباء سوهاج ،كما سيتم انشاء مكتب بريد لخدمة القرية بعد توفير قطعة ارض لبناء المكتب ،وانشاء مدرسة للتعليم الاساسي لخدمة اهالي القرية ، وفي نهاية الحفل قدم المحافظ الشكر لكل من ساهم في انهاء تلك الخصومة داعيا الي نبذ الخلافات .

وفى سياق متصل أعلن محافظ سوهاج فى بيان له ، أنه سيتم خلال الايام القليلة القادمة افتتاح مركز إصدار صحيفة الأحوال الالكترونية "الفيش المميكن " بمركز شرطة دار السلام لخدمة المدينة والقري التابعة ،في اطار خطة الدولة لتوفير الخدمات التي يحتاج اليها لمواطنين بالقرب منه، ولتخفيف العبء عن كاهل المواطنين بقري مركز ومدينة دار السلام .

جاء ذلك خلال تفقد المحافظ واللواء مصطفي مقبل مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج والقيادات الامنية والتنفيذية، والنائب جابر الطويقي والنائب طارق رضوان لمكتب الفيش المميكن الجاري الانتهاء من تجهيزه للافتتاح لخدمة أهالي قري مركز ومدينة دار السلام .

وأوضح عبد المنعم انه سيتم دراسة إمكانية انشاء مكتب لتوثيق تصاريح العمل للعاملين بالخارج جاري تجهيزه، للبدء في تشغيله بهدف التخفيف عن كاهل المواطن بدار السلام وتوفير الوقت له بدلا من انتقاله إلي مدينة سوهاج والعودة .