تجدد الاشتباكات بين الأمن وأهالي جزيرة الوراق في محيط قسم إمبابة

تجدد الاشتباكات بين الأمن وأهالي جزيرة الوراق في محيط قسم إمبابة

شهد محيط قسم شرطة إمبابة، منذ قليل، مناوشات بين عدد من أهالي الوراق وأفراد قسم الشرطة، بعد توجه الأهالي في مسيرة غاضبة نحو القسم احتجاجا على وفاة أحد أهالي الجزيرة صباح اليوم.

وردد الأهالي هتافات مناهضة لأجهزة الأمن وطالبوا بالقصاص للقتيل، كما طالبوا الأمن بعدم الاقتراب من الجزيرة مرة أخرى حقنا للدماء والإفراج عن شباب الجزيرة المقبوض عليهم.

وقال مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة، إن اللواء هشام العراقي مدير الأمن أمر بالدفع بتشكيلات أمنية وفرق فض الشغب لمحيط قسمي شرطة الوراق وإمبابة، تحسبا لهجوم أهالي جزيرة الوراق تجاه القسمين أو التعدي عليه، وقامت أجهزة الأمن بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم.

وأضاف المصدر أن العراقي أمر بعدم التهاون مع الخارجين عن القانون وتفريق أي مظاهرات غير مصرح بها ومنع أية محاولات للفوضى، مشيرًا إلى أن وحدات فض الشغب والمدرعات تمركزت في محيط الأقسام لفض أية محاولات اقتحام.

وكانت الأجهزة الأمنية بالجيزة قد بدأت صباح اليوم في تنفيذ حملات إزالة للمباني المخالفة واستعادة أراضي الدولة بمنطقة جزيرة الوراق، وأثناء عمليات الأمن رفض الأهالي تنفيذ القرارات، مما أدى إلى وقوع اشتباكات بين قوات الأمن والأهالي أسفرت عن سقوط العشرات من الضحايا والمصابين من الشرطة وأهالي المنطقة.