طلب إحاطة لإغلاق شاطئ النخيل بالإسكندرية.. وفرج عامر: "مقبرة للشباب"

طلب إحاطة لإغلاق شاطئ النخيل بالإسكندرية.. وفرج عامر: "مقبرة للشباب" فرج عامر

اتهم النائب فرج عامر، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، الحكومة بأنها سبب استمرار غرق المصطافين خاصة من الشباب سنويا بشاطئ النخيل بمحافظة الإسكندرية.

وقال عامر، في بيان، اليوم، إنه سبق وحذر الحكومة من غرق الشباب في هذا الشاطئ إلا أنها لم تتحرك لحمايتهم، مشيرا إلى أنه خلال الساعات القليلة الماضية حصد شاطئ النخيل أرواح 3 شباب، لقوا مصرعهم غرقا.

وأضاف في طلب إحاطة قدمه للدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، لتوجيهه إلى المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، أن تكرار حالات الغرق في نفس الشاطئ العام الماضي أدى إلى تدشين حملة "أغلقوا شاطئ النخيل"، من قبل الأهالي والمصطافين، لما يمثله من خطورة على أرواح المترددين عليه.

وأكد عامر، أن الشاطئ تحول إلى مقبرة للشباب بسبب صعوبة الصخور التي تخلق تيارات مائية تسبب حالات الغرق، مطالبا الحكومة بإصدار قرار فورى بإغلاق هذا الشاطئ الذي يحصد سنويا العشرات من الشباب غرقا بسبب صعوبة السباحة فيه، وتكليف مجموعة من الخبراء والفنيين والمهندسين وعلوم البحار لعلاج مشكلات الشاطئ والتخلص من الصخور الصعبة به.