الاتفاق على الزواج بعد فضيحة ينهى أزمة شاب وفتاة بالمنوفية

الاتفاق على الزواج بعد فضيحة ينهى أزمة شاب وفتاة بالمنوفية زواج

المنوفية - محمود شاكر

انتهت تفاصيل الواقعة التى شهدتها قرية مونسة التابعة لمركز أشمون، بمحافظة المنوفية، بسيناريو لمشهد على طريقة محمد رمضان فى مسلسل الأسطورة، والذى قام فيه بتلقين أحد المتعدين على زوجته درسا بخلع ملابسه وإلباسه قميص نوم، وعلقة ساخنة حتى يكون عبرة لغيره، بالاتفاق على الزواج للشاب والفتاة. حيث كانت القرية شهدت تكرر نفس المشهد بقيام أهالى القرية بإلباس "ا ن ف ص " 19 سنة، مقيم بقرية مونسة، لقميص نوم، وتلقينه علقة ساخنة بالقرية بعد خلع ملابسه كاملة.

وأكد أحد الأهالى بالقرية أن الواقعة تأتى على خلفية قيام الشاب بمواقعة " ا ر ع ق " 18 سنة، جنسيا، وتصويره لها، فى محاولة لإجبار أسرة الفتاة على الموافقة على زواجهما، وعندما رفضت أسرة الفتاة قام بنشر مقطع الفيديو على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك.

وأضاف، أن نشر المقطع على موقع التواصل الاجتماعى " فيسبوك " انتشر بين أهالى القرية كالنار فى الهشيم، الأمر الذى أثار حفيظة أسرة الفتاة وقاموا بالذهاب إلى منزل الشاب وتجريده من ملابسه، وإلباسه قميص نوم والتجول به فى القرية، بعد أن لقنوه علقة ساخنة.

فيما انتقلت قوات الشرطة إلى القرية وتم القبض على الشاب وإيداعه بمركز الشرطة ومباشرة التحقيقات لكشف التفاصيل وملابسات الواقعة.

وأكد مصدر أمنى أنه تم العرض على النيابة بالتصالح بين الشاب والفتاة، والاتفاق على الزواج، لإنهاء الأزمة بين الجميع فى القرية، وجار إنهاء الإجراءات بالنيابة العامة بأشمون.