تشييع جثامين شهداء حادث الواحات بالغربية وسوهاج والسويس والمنوفية

تشييع جثامين شهداء حادث الواحات بالغربية وسوهاج والسويس والمنوفية

شيع أهالي قرية منشأة جنزور التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية، اليوم السبت، في جنازة عسكرية مهيبة جثمان الرائد إسلام محمد على مشهور الذي استشهد في حادث الواحات أمس الجمعة.

وتقدم الجنازة محافظ الغربية اللواء احمد ضيف صقر، مساعد وزير الداخلية لمنطقة وسط الدلتا، مدير أمن الغربية، والمستشار العسكري بالمحافظة .. وأدى الجموع صلاة الجنازة على الشهيد بمسجد الحاجة فاطمة هانم، ثم توجهوا في موكب جنائزي مهيب إلى مقابر العائلة بالقرية، مرددين الهتافات المنددة بالإرهاب والمطالبة بالقصاص والقضاء على الإرهاب.

كما شيع عدد كبير من أبناء محافظة السويس، الشهيد أحمد حافظ شوشة الملازم بقطاع الأمن المركزي في جنازة مهيبة من مسجد سيدي عبد الله الغريب.

تقدم الجنازة محافظ السويس اللواء أحمد حامد، وقائد الجيش الثالث الميداني اللواء محمد رأفت الداش، ومدير أمن السويس اللواء محمد جاد، وعدد كبير من أهالي السويس وأسرة الشهيد البطل.

وقال المحافظ، إن الإرهاب الغاشم لن ينال من مصر وهذا الإرهاب الأسود سيزيد قوتنا وعزيمتنا ولن يوقف مسيرة التنمية في مصر.. مضيفا أن السويس دائما تقدم أبنائها فداء مصر وسبق وأنها قدمت في أكتوبر منذ 44 عاما وأثناء الحرب المئات من شبابها من أجل مصر.

من جانبه قال مدير الأمن اللواء محمد جاد، إن قوات الشرطة تسطر كل يوم ملحمة من أجل رفعة الوطن وأن كل أبناء الشرطة على استعداد لتقديم أرواحهم من أجل مصرنا الحبيبة.

ونعى محافظ سوهاج الدكتور أيمن عبد المنعم، المجند حسن زين العابدين محمد ابن قرية “القرعان” في مركز جرجا بجنوب المحافظة.

وأكد محافظ سوهاج – في بيان صحفي – أن جموع الشعب المصري يساندون القوات المسلحة ورجال الشرطة ويقفون خلفهم في مواجهة الإرهاب الغادر وأن مثل هذه الاعتداءات لن تعوق رجال القوات المسلحة والشرطة المصرية عن تأدية واجبهم الوطني بل تزيدهم عزيمة وإصرارا للقضاء على الإرهاب، مشيدا بدورهم العظيم في الحفاظ على أرض الوطن.

وتقدم محافظ سوهاج والأجهزة التنفيذية والشعبية وأبناء المحافظة، بخالص العزاء للقيادة السياسية ورجال الشرطة وأسرة شهيد المحافظة وأسر جميع الشهداء في الحادث.

وتقدم الدكتور هشام عبدالباسط محافظ المنوفية واللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية جنازة الشهيد الرائد أحمد عبدالباسط فؤاد داوود ضابط بقوة الأمن الوطني، وقد حضر تشييع الجنازة اللواء أحمد عتمان مدير أمن المنوفية واللواء محمد توفيق الحمزاوي مدير أمن محافظة القليوبية واللواء هشام وهدان مساعد وزير الداخلية لقطاع التدريب والعميد أيمن شاهين رئيس جهاز الأمن الوطني بالمنوفية ورئيس مدينة الباجور ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة.

وإنطلقت الجنازة من مسجد عمر بن الخطاب بالقرية وسط جمع غفير من أهالي القرية وردد المشيعون هتافات معادية للإرهاب منها “لا إله إلا الله والشهيد حبيب الله”، “يا شهيد نام وارتاح وإحنا نكمل الكفاح”، “لا إله إلا الله والإرهاب عدو الله” مطالبين بسرعة ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة والقصاص منهم.

من جانبه قدم الدكتور هشام عبدالباسط محافظ المنوفية واجب العزاء لأسرة الشهيد، داعيًا المولى عز وجل أن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله الصبر والسلوان وأن يتغمد الله الشهيد بواسع رحمته. مؤكدًا أن مواجهة الإرهاب تتطلب توحد الشعب المصري خلف قواته المسلحة والشرطة لإجتثاث جذور الإرهاب وتجفيف منابعه والقصاص لكل أهالي الشهداء وأن مصر كانت وستظل عصية على الإنكسار ومقبرة لكل الإرهابيين.

يذكر أن الشهيد الرائد أحمد عبدالباسط فؤاد داوود أعزب ولديه أخ ضابط شرطة وأخت مهندسة ووالدته تعمل بالتفتيش المالي والإداري بقطاع التموين بالقاهرة ووالده بالمعاش ويشهد أهالي قريته بسمعته الطيبة وكرم أخلاقه.