اللجنة العامة للبرلمان: حالة الطوارئ إجراء ضرورى لحفظ أمن الوطن واستقراره

اللجنة العامة للبرلمان: حالة الطوارئ إجراء ضرورى لحفظ أمن الوطن واستقراره الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب

كتب عبد اللطيف صبح

اجتمعت اللجنة العامة للبرلمان، اليوم الأحد، رئاسة الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، وحضور وكيلى المجلس وباقى أعضاء اللجنة، والمستشار عمر مروان وزير شؤون مجلس النواب، والمستشار أحمد سعد الدين الأمين العام للمجلس، للنظر فى قرار رئيس الجمهورية رقم 510 لسنة 2017 بإعلان حالة الطوارئ 3 أشهر اعتبارا من الساعة الواحدة صباح الجمعة 13 أكتوبر، لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله، وكذلك بيان المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء عن الأسباب والظروف التى دعت لقرار إعلان الطوارئ.

وقد أحال المجلس فى جلسته المنعقدة ظهر اليوم الأحد، قرار رئيس الجمهورية رقم 510 لسنة 2017 بشأن حالة الطوارئ إلى اللجنة العامة، لمناقشته وإعداد تقرير عنه، وفى اجتماعها الآن استعرضت اللجنة العامة ما تضمنه قرار رئيس الجمهورية من أحكام، وما تضمنه بيان رئيس مجلس الوزراء من أسباب دعت لإصداره، والأحداث الإرهابية التى شهدتها البلاد سواء فى الواحات البحرية بالصحراء الغربية، أو فى العريش وشمال سيناء "بوابة مصر الشرقية"، أو ما وقع فى عمق البلاد فى الدلتا أو فى الصعيد من قبل.

وأكدت اللجنة العامة لمجلس النواب، أن الوجه القبيح للإرهاب الذى يطل برأسه متزامنًا مع كل إنجاز تشهده البلاد، يعنى أن أعداء الإنسانية هؤلاء لا يستهدفون أمن واستقرار مصر فقط، بل يستهدفون أيضًا إجهاض عملية التنمية الشاملة فى البلاد، مؤكدة أن إعلان حالة الطوارئ إجراء ضرورى لحفظ أمن الوطن واستقراره، ومواجهة الأعمال الإرهابية التى تعرقل مسار التنمية، شأننا فى ذلك شأن ديمقراطيات راسخة تتخذ منه وقاء ودرعا لأمنها وسلامتها.

ورأت اللجنة العامة لمجلس النواب فى ختام اجتماعها، وبعد تبادل الرأى والمناقشة، الموافقة على قرار رئيس الجمهورية رقم 510 لسنة 2017 بإعلان حالة الطوارئ فى أنحاء البلاد؛ لمدة 3 أشهر اعتبارا من الساعة الواحدة من صباح الجمعة 13 أكتوبر 2017، وأعدت تقريرا لها بهذا الشأن لعرضه على المجلس.