وكيل الأزهر: رجال الأمن البواسل قادرون على دحر الإرهاب اللعين

وكيل الأزهر: رجال الأمن البواسل قادرون على دحر الإرهاب اللعين جانب من الندوة

لؤى على

ألقى فضيلة الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، صباح اليوم، محاضرة بكلية الشرطة بالتجمع الخامس، تناول خلالها دور رجال الشرطة والقوات المسلحة المصرية فى الحفاظ على أمن الوطن واستقراره، وضرورة مساندتهم فى حربهم ضد جماعات العنف والإرهاب.

بدأ وكيل الأزهر، اللقاء بالوقوف مع الحاضرين دقيقة حداد على أرواح شهداء ضباط وجنود الشرطة بالواحات، وقال إن رجال الشرطة والجيش يقدمون أرواحهم فداء لمصرنا العزيزة، من أجل حفظ الأمن والاستقرار ويخوضون حربا شرسة ضد الجماعات المتطرفة والإرهابية البغيضة، ويقفون بقوة أمام أى محاولات لزعزعة الاستقرار فى مصر، مؤكدا أن هذه الدماء الزكية لشهداء الواحات لن تضيع هدرا، وأن قوات الأمن الباسلة قادرة على دحر هذا الإرهاب اللعين.

وشدد شومان، على أن جماعات العنف والإرهاب لا تتوقف عن استهداف الشباب عبر الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعى، باستخدام كافة الطرق والأساليب الخبيثة التى تعد مدخلا لاستقطاب الشباب، موضحا أن استخدام تلك الجماعات للنصوص الدينية واقتطاعها من سياقها، هو فى مجمله لا يعدو ستارا يتم استخدامه لخدمة مصالح تلك الجماعات، وتبرير العنف الذى يمارسونه تجاه المجتمع.

واستنكر وكيل الأزهر، خروج غير المتخصصين عبر الشاشات للحديث فى أمور الدين بغير علم، لافتا إلى أن الطريق الصحيح لمعرفة الدين هو الاستماع إلى أهل التخصص، لكن للأسف يخرج علينا من يهاجم كتب التراث الإسلامى وهو لا يمتلك من الأدوات العلمية ما يجعله قادرا على فهم هذه النصوص أو تفسيرها.