الداخلية: ضبط 12 من كوادر حركة حسم الإرهابية قبل تنفيذ مخططات تخريبية

الداخلية: ضبط 12 من كوادر حركة حسم الإرهابية قبل تنفيذ مخططات تخريبية اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية

كتب محمود عبد الراضى

أفادت وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، بأنه تم ضبط 12 من الكوادر الإرهابية لحركة حسم الارهابية قبل تنفيذ أعمال تخريبية بالبلاد.

وقالت وزارة الداخلية، فى بيان رسمى اليوم، إنه فى إطار جهود الوزارة الرامية لملاحقة كوادر الحراك المسلح لجماعة الإخوان الإرهابية، والمرصود تصاعد نشاطهم التنظيمى الهادف للإعداد لتنفيذ العمليات العدائية لضبطهم، وإفشال مخططاتهم، توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطنى حول إصدار قيادات الجماعة الإرهابية تكليفات مؤخراً لعناصرها بمحافظة الفيوم المنتمين لكيانها المسلح المستحدث "طلائع حسم" بتكثيف نشاطهم العدائى بهدف زعزعة الاستقرار.

وأكدت الوزارة أنه تم التعامل معها وفق خطة أسفرت عن كشف تورط مجموعة منهم فى الإعداد والتخطيط الفعلى لتنفيذ سلسلة من أعمال العنف تستهدف رجال الشرطة والقضاء والقوات المسلحة، وأسفرت إجراءات ملاحقتهم عن ضبط  (12) منهم وبحوزتهم بعض من الأسلحة والذخائر عبارة عن (13) قطعة سلاح مختلفة الأنواع "9 بندقية آلية، 1 رشاش هيكلر، 3 بندقية خرطوش"، و(2) عبوة معدة للتفجير "تم إبطال مفعولها".

واعترفوا بانضمامهم لمجموعات ما يسمى بطلائع حسم الإرهابية، وتلقيهم تدريبات راقية على استخدام السلاح وإعداد العبوات المتفجرة، وتم تكليفهم برصد عدة أهداف ومنشآت أمنية خاصةً أقسام الشرطة والسجون، تمهيداً لاستهدافها فى توقيتات متزامنة، وكذا مشاركتهم فى الإعداد لمحاولات اغتيال رجال الشرطة وبعض الشخصيات العامة.

وأسفرت عمليات الفحص الفنى للأسلحة المضبوطة عن سابقة استخدام اثنين منها فى واقعتى إطلاق النيران على (سيارة أحد رجال القضاء بنطاق مركز مطاى محافظة المنيا بتاريخ 18/1/2015 نقطة شرطة أبو كساة دائرة مركز أبشواى بمحافظة الفيوم بتاريخ 22/5/2015).

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، وباشرت نيابة أمن الدولة التحقيق مع المتهمين، وستستمر أجهزة الوزارة بكافة قطاعاتها فى ملاحقة أعضاء وكوادر الجماعة الإرهابية، وتجفيف منابع الدعم المادى لعناصرها، والتصدى للبؤر الإرهابية والإجرامية، والخارجين على القانون للحيلولة عن زعزعة أمن البلاد.