خبراء: الوسائل الإعلامية عليها دور كبير في إبراز خطط التنمية بإفريقيا

خبراء: الوسائل الإعلامية عليها دور كبير في إبراز خطط التنمية بإفريقيا جانب من الندوة

نظم المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، اليوم، ندوة للإذاعيين الأفارقة بالدورة المتقدمة التاسعة بعنوان "إفريقيا في عيون العالم" تحت رئاسة الدكتورة هويدا عبد العظيم، مدير مركز الدراسات والبحوث الإفريقية، والدكتور أيمن شبانة، نائب مدير مركز دراسات حوض النيل.

ودارت الندوة حول دور الإعلام في إبراز خطط التنمية في إفريقيا، حيث أشارت "هويدا" إلى دور التنمية الإعلامية ودور وسائل الإعلام في تقليل المخاطر السياسية وتوصيل الصورة الإيجابية عن القارة السمراء، والقضاء على الصورة النمطية السيئة عن القارة الإفريقية.

وأكدت مدير مركز الدراسات والبحوث الإفريقية، على أن السبيل الوحيد لجعل التنمية مستدامة هو زيادة مستوى المشاركة لجميع فئات المجتمع في النمو وتدعيم دور وسائل الإعلام للوصول لذلك.

وتطرق الدكتور أيمن شبانة، نائب مدير مركز دراسات حوض النيل، إلى الصورة السلبية التي ينقلها الإعلام الغربي عن القارة السمراء، والتي تؤثر سلبا على التنمية في إفريقيا والإساءة للعلاقات العربية الإفريقية من خلال المغالطات الإفريقية التي ينقلها الإعلام الغربي، كالوثنية والتطرف الديني وكذلك عدم الاعتراف بالرموز والقيادات الإفريقية ودورها في المجتمع الدولي.

وفي نهاية الندوة أوصى القائمون عليها الدارسين على ضرورة التكاتف بين الإعلاميين الأفارقة، والقيام على إنشاء جمعيات وجامعات إفريقية توفر فرص للتفاعل بين الإعلاميين وتبادل الخبرات الواسعة بين أبناء القارة الواحدة.

وأشاد القائمون على الندوة بالدور الفعال الذي يقوم به مركز التدريب والدراسات الإعلامية كحلقة وصل بين مصر وأشقائها في القارة السمراء لتوطيد العلاقات الإفريقية والوصول بالقارة إلى أعلى مراتب التقدم.