تأجيل محاكمة 213 متهما من عناصر "تنظيم بيت المقدس" لـ 4 نوفمبر

تأجيل محاكمة 213 متهما من عناصر "تنظيم بيت المقدس" لـ 4 نوفمبر المستشار حسن فريد-أرشيفية

كتب إيهاب المهندس ـ تصوير حسن محمد

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم السبت، تأجيل محاكمة 213 متهمًا من عناصر تنظيم "بيت المقدس"، لارتكابهم 54 جريمة، تضمنت اغتيالات لضباط شرطة، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت منشآت أمنية عديدة، لـ 4 نوفمبر لاستكمال سماع الشهود.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد، وعضوية المستشارين فتحى الروينى وخالد حماد، وسكرتارية أيمن القاضى ووليد رشاد.

وقبل تأجيل الجلسة استمعت المحكمة لـ 5 من شهود الإثبات وأكدوا عدم تذكرهم للواقعة وفيما قال شاهد الإثبات اللواء بالمعاش أشرف أمين، بعد حلف اليمن رد على معلوماته حول واقعة تفجير موكب وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، إنه كان معين خدمة إشراف فى محيط منزل وزير الداخلية، وان الانفجار حدث على بعد حوالى 500 متر من منزل الوزير.

وأضاف الشاهد أنه سمع أن سيارة مفخخة بتقاطع مصطفى النحاس هى التى أحدثت الانفجار ولكنه لم يشاهدها.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين ارتكاب جرائم تأسيس وتولى القيادة والانضمام إلى جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية المتمثلة فى حركة حماس "الجناح العسكرى لتنظيم جماعة الإخوان"، وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.