«التموين»: إنشاء مزيد من السلاسل التجارية بمختلف المحافظات

«التموين»: إنشاء مزيد من السلاسل التجارية بمختلف المحافظات

أكد مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، إبراهيم عشماوي، أن المرحلة المقبلة ستشهد إنشاء المزيد من مراكز البيع والسلاسل التجارية بجميع محافظات مصر، والتي ستضاهي منافذ البيع التجارية العالمية، مما يسهم بدور فعال في منظومة الشمول المالي، وتنظيم حركة التجارة الداخلية.

وقال "عشماوي" خلال لقائه أعضاء غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر، في ندوة تطوير التجارة الداخلية: إنه من المقرر أن يتم خلال شهر ديسمبر القادم، تدشين أكبر مركز تجاري في مصر، بمحافظة الغربية، على مساحة 82 فدانًا، يشمل أنشطة تجارية متنوعة، ومنافذ بيع مختلفة.

وأضاف أنه تم الاتفاق مع محافظ المنوفية على تخصيص 15 فدانًا، لإنشاء عدد من المراكز والمنافذ التجارية الجديدة، لتلبية احتياجات المواطنين، والارتقاء بمنظومة التجارة الداخلية.

وأوضح "عشماوي" أن نحو 90 % من التجارة في مصر عشوائية، يعمل 10% فقط منها تحت المظلة الرسمية المنظمة، مشيرًا إلى أن إنشاء المراكز والمنافذ التجارية الجديدة سيؤدي إلى دخول الـ 90% تحت المظلة الرسمية للتجارة الداخلية.

وأشار إلى أن وزارة التموين تسعى بقوة لتفعيل نظام السجل الموحد الإلكتروني، حيث تم حتى الآن ميكنة 31 مكتب سجل تجاري، من أصل 81 مكتبًا، مما يساعد المستثمر على استخراج 19 ترخيصًا من نافذة واحدة بعد أن كان يلزم عليه التوجه إلى 15 نافذة.

وأضاف أنه من المنتظر بعد استكمال منظومة الميكنة، ارتفاع إيرادات السجل من 28 مليون جنيه إلى 100 مليون جنيه، لافتًا إلى أن السجل التجاري أجرى خلال العام الماضي فقط نحو2.5 مليون عملية.