مصر تستعيد منصب نائب رئيس "فياتا"

مصر تستعيد منصب نائب رئيس "فياتا" أحمد مصطفى - عضو مجلس إدارة شعبة خدمات النقل الدولي

فاز أحمد مصطفى عضو مجلس إدارة شعبة خدمات النقل الدولي ورئيس الاتحاد العام لنقابات المستخلصين، بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي للشاحنين ومقدمي الخدمات اللوجستية "فياتا"، عن منطقة إفريقيا الشرق الأوسط.

وجاء ذلك في اجتماع الجمعية العمومية التي انعقدت في مدينة كوالا لامبور بماليزيا، على هامش اجتماعات كونجرس "فياتا" السنوي.

وفي هذا السياق، أعرب المهندس أحمد مصطفى، عن سعادته باستعادة مصر لهذا المنصب بعد غياب دام أكثر من 4 سنوات، بعد اعتذار اللواء مازن نديم الذي شغل المنصب من العام 2009 إلى العام 2013.

وصرح المهندس أحمد مصطفى، بأنّ المنافسة على المنصب كانت شديدة، وفوز مصر بالمنصب يدعم حركة النقل الدولي واللوجستيات في مصر، ويتيح فرصة متميزة للترويج للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وحضرت البعثة المصرية الخاصة بالنقل الدولي واللوجستيات، أكثر من 13 اجتماعا في عدد من الدول، بينها "تنزانيا، المغرب، وسويسرا"، لإتاحة الفرصة لمصر للفوز بالمنصب.

وأضاف المهندس أحمد مصطفى، أنّ معدل الدخل العالمي للنقل الدولي واللوجستيات يبلغ نحو 700 مليار دولار، أي نحو 15% من حجم التجارة العالمية.

وأكد رئيس الاتحاد العام لنقابات المستخلصين، أنّ وجود مصر في هذا المنصب، يدعم نمو سوق الشحن بمصر، فضلا عن توفير كل ما هو جديد في مجال النقل الدولي واللوجستيات، بما في ذلك المد التكنولوجي واستخدام التكنولوجيا الحديثة في الأسواق، والإفادة العظيمة في الدورات التدريبية بأسس ومعايير عالمية للعاملين والمعنيين بالمجال، موضحا أنّه تقدم بطلب لاتحاد "فياتا" لاستضافة مصر اجتماع المنطقة للعام 2019 أو العام 2020.

يذكر أن مصر استضافت في وقت سابق، اجتماع المنطقة، كما استضافت في العام 2011 اجتماع كونجرس "فياتا"، والذي يشمل "أوروبا، آسيا، الأمريكيتين، إفريقيا والشرق الأوسط"، بحضور أكثر من 1000 شخص من رجل أعمال وممثلين عن منظمات معنية بالنقل الدولي واللوجستيات ومنظمة الجمارك العالمية والبنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية والاتحاد الأوروبي والكوميسا، وتقدم "فياتا" دبلومات متخصصة في النقل الدولي واللوجستيات، ودبلومات متقدمة لأكثر من 1100 دراس في المجال.