رئيس زامبيا: نرغب فى زيادة الشركات المصرية للاستثمار فى بلادنا

رئيس زامبيا: نرغب فى زيادة الشركات المصرية للاستثمار فى بلادنا الفريق عبد العزيز سُيف الدين رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع

كتب زكى القاضى

أكد الفريق عبد العزيز سُيف الدين رئيس  مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع علي أن المُستقبل والأمل لغد أفضل أصبح الآن واقعا ملمُوسا في قارة إفريقيا بثراوتها الطبيعية والبشرية, وشدد سيف الدين علي أن مُستقبلنا مُشترك وأنه لابد من تحقيق التكامل والتنسيق فيما بيننا من أجل أن نحقق آمال وطموحات شعوبنا وأن ذلك ليس مُستحيلا طالما تعاوننا وتم إستغلال إمكاناتنا بشكل أفضل .

وذكرعبد العزيز أننا لسنا أقل من دول عديدة بقارات أخري إستطاعات تحقيق الإكتفاء الذاتي لشعوبها من خلال التعاون والتنسيق الناجح المبني علي أهداف واحدة مُشتركة وأضاف سيف الدين أن إفريقيا ستنهض من خلال تعاون أبنائها .

أشاد إدجار شاجوا لونجو رئيس دولة زامبيا  بدور الهيئة العربية للتصنيع الإيجابي وتواجدها المُكثف وبقوة في القارة الإفريقية ,وأضاف بقوله هذا ما عهدناه  دوما من شعب مصر الشقيق علي مر التاريخ , كما أثني علي مُبادرة الرئيس السيسي لإستعادة دور مصر التاريخي ودعم الشراكة المصرية الإفريقية في كافة المجالات التنموية كما كانت في سابق عهدها. ووصفها بقوله مصر الدولة المحورية الكبيرة بالقارة الإفريقية والعالم العربي ومحور الإستقرار داخل القارة الافريقية.

كما أكدا سيف الدين وإدجار شاجوا أن مصر وزامبيا تنظران نحو المستقبل بثقة وتفاؤل لتلبية تطلعات شعبيهما نحو تحقيق التنمية الشاملة والمُستدامة.

ومن جانبه , أعرب السفير رجائي نصر سفير مصر لدي دولة زامبيا عن تقديره لإمكانيات الهيئة العربية للتصنيع وأضاف نصر أن تلك الزيارة بهذا المستوي الرفيع تُمثل فاتحة تعاون بين مصر وزامبيا خاصة في ظل إهتمام الرئيس الزامبي بالصناعات الدفاعية وأكد رجائي نصر أن الهيئة  العربية للتصنيع تستطيع تلبية ذلك بما تتمتع به من الجودة والسعر المناسب وبإمكانيات وقدرات تتلاءم مع طبيعة البيئة الإفريقية .

جاء هذا اليوم بمقر رئاسة الهيئة العربية للتصنيع , خلال إستقبال الفريق عبد العزيزسيف الدين لرئيس دولة زامبيا  الذي يزور القاهرة حاليا في زيارة رسمية بهدف تبادل الخبرات وبحث إمكانية التعاون المُشترك ويرافق الرئيس الزامبي وفدا من عدد من كبار الوزراء والمسئولين بزامبيا ويرافقهم الدكتور عبد المُنعم البنا وزير الزراعة .

وتُعد تلك الزيارة ذات المستوي الرفيع هي ثاني زيارة لمسئول زامبي للهيئة العربية للتصنيع حيث سبقها زيارة لرئيس أركان دولة زامبيا في العام الماضي .

عقد الجانبان جلسة مُباحثات تناولت عدد من الملفات والموضوعات ذات الإهتمام المُشترك خاصة في مجالات نقل وتبادل الخبرات التنموية في العديد من المجالات العسكرية والمدنية ودعم الإستفادة من الإمكانيات المُتطورة بالهيئة العربية للتصنيع  وأُطر التعاون في كافة المجالات بين الهيئة ودولة زامبيا. تعزيز جسور التواصل والتفاهم المشترك

ومن جانبه, أكد رئيس زامبيا  تقدير بلاده لدور مصر علي الساحتين العربية والإفريقية، مشيراً إلي حرص زامبيا علي تكثيف التعاون والتنسيق مع مصر والإستفادة من خبرة الهيئة العربية للتصنيع في العديد من أوجه التعاون  وتبادل الخبرات التصنيعية عسكريا ومدنيا.

كما أكد سيف الدين , حرص الهيئة العربية للتصنيع علي التعاون مع كافة دول القارة الإفريقية  وأضاف عبد العزيز أن الهيئة علي أتم الإستعداد لإستغلال كافة إمكانياتها وتسويق مُنتجاتها لصالح دولة زامبيا الشقيقة.

وللهيئة العربية للتصنيع علاقات جيدة للغاية بعدد من الدول الإفريقية، ساهم فى ذلك التواصل المستمر بين قيادة الهيئة وسفراء الدول فى مصر، بالإضافة لزيارة هامة  للفريق عبد العزيز سيف الدين، لعدد من الدول الإفريقية في شهر يوليو  الماضي

وفي هذا الصدد ذكر سيف الدين أن التعاون قائم بين الهيئة وعدد من البلدان الإفريقية مثل نيجيريا وأوغندا وإرتيريا وجنوب السودان والكونغو الديمقراطية وأنه من المُخطط تنظيم زيارات أخري لعدد كبير من الدول الإفريقية قريبا وأضاف أن هدفنا هو التكامل والتعاون وليس المكسب المادي فقط.

كما ذكر سيف الدين أن تلك الزيارة تأكيدا للتكامل بين مصر وعمقها الإفريقي مما يعكس الدول التاريخي لمصر داخل القارة الإفريقية, فالهموم والتطلعات والآمال مُشتركة بيننا, وأضاف بقوله إن الشعب الزامبي الشقيق تربطه بالشعب المصري علاقات تاريخية وثيقة وممتدة..

وعقب إنتهاء المباحثات المُشتركة ,  قام  الفريق عبد العزيز سيف الدين ورئيس دولة زامبيا  بتفقد معرضا لمُنتجات الهيئة العسكرية والمدنية , حيث تعرف رئيس دولة زامبيا  علي إمكانيات ومنتجات وحدات الهيئة العربية للتصنيع، ومُساهمتها الكبيرة فى القطاع المدني والعسكري، وخطط العمل المُشتركة مع دول إفريقيا.,

ثم توجهوا إلي الصوب الزراعية بالتعاون مع الخبرة الهولندية حيث تفقدوا أحدث التكنولوجيات والتي يتم تطويعها للتطبيق والتنفيذ في أماكن متعددة وبيئات مختلفة وأبدي الجانب الزامبي إعجابه بتلك التكنولوجيا المتطورة , حيث  أشار إدجار شاجوا لونجو بإهتمام شديد  أنه يتمني أن تُثمر تلك الزيارة عن تعاون بناء وتكاملا تكنولوجيا بين زامبيا والعقول والخبرات المصرية بالهيئة في كافة المجالات سواء في الإنتاج العسكري أو المدني من أجل التغلب علي التحديات التي تواجه المنطقة.