فيديو.. آمنة نصير: الأسرة المصرية حولت زواج الفتاة إلى صفقة

فيديو.. آمنة نصير: الأسرة المصرية حولت زواج الفتاة إلى صفقة

أعربت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ العقيدة والفلسفة وعضو مجلس النواب، عن تعجبها من الهجوم على مشروع قانون محاربة الزواج العرفي، الذي تقدمت به للبرلمان، قائلة: «أتساءل لماذا أُصبنا بمنطق أننا نريد هدم كل شيء ونغمض أعيننا على الخطأ؟».

وأضافت «نصير»، خلال لقاء مع برنامج «المواجهة»، المذاع عبر فضائية «إكسترا نيوز»، مساء الثلاثاء، أن ظاهرة الزواج العرفي أو السري، تعاظم في السنوات الأخيرة لدرجة أصبح الصمت عنها نوعًا من الإجرام، مشيرة إلى انشغال الأسرة المصرية بالماديات والمظاهر وبتحويل زواج الفتاة إلى صفقة جيدة، بتحديد المقدم والمؤخر وعقد أفراح تتفوق على الأقارب والجيران وتحديد أسعار للبيت وتجهيز المنزل، وهو ما يتعارض مع صحيح الدين، وفق قولها.

وذكرت أنه يجب محاربة العرف الذي تستر على إباحة الزواج السري المجرم والمحرم، مشيرة إلى تقدمها بمشروع القانون لتجريم الزواج العرفي، الذي يدمر مستقبل الفتيات ويتصادم مع ثقافتنا وأعرافنا.

وأشارت إلى وجود زواج عرفي لفتيات في عمر مبكر بإغواء من الشباب، مضيفة: «الأسرة باتت في حالة من الغيبوبة في تربية البنت والولد على السواء، وأدعوهم لاختيار من يرضونه دينه لمنع سقوط الفتيات غير الناضجات في الكلام المعسول».

وأوضحت أن وصف الزواج السري البعيد عن معرفة الأسرة، بالزواج العرفي، يعد تدليسًا، لأن العرف هو ما تعارف عليه المجتمع، بينما الزواج السري مجرم ومحرم دينيًا.