فيديو.. نقيب الدعاة: لهذا السبب تعد فريضة الحج تمام الإسلام وكماله

فيديو.. نقيب الدعاة: لهذا السبب تعد فريضة الحج تمام الإسلام وكماله

علق الشيخ محمد البسطويسي، نقيب الأئمة والدعاة، على طبيعة فريضة الحج على المسلمين، موضحًا أن هذه الفريضة تعد تمام الإسلام وكماله، لأنها الركن الأخير من أركان الإسلام.

وأضاف «البسطويسي»، خلال لقائه مع برنامج «نظرة»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الخميس، أن ما يتحمله الإنسان من مشقة وتضحيات وأموال يبذلها الحاج في طريقه للحج، تذهب إلى الله، مستطردًا أن الله جعل هذه الفريضة مغفرة لذنوب عباده.

وذكر أن الحج لغة يعني القصد، وشرعًا يشير إلى قصد بيت الله الحرام لأداء أفعال وفرائض مخصوصة بنية معينة، كالإحرام والطواف والوقوف بعرفات، مشيرًا إلى فرض الحج على الرسول في السنة السادسة من الهجرة، بينما حج النبي حجة الوداع في السنة العاشرة.

وبالنسبة لفلسفة الأشواط السبعة في مناسك الحج، أوضح أن المسلم حينما يطوف في هذه الأشواط، فإنه كأنه ينتظر مصيره، معقبًا: «إما إلى جنة وإما إلى نار، والمؤمن إذا كان ماله حلالًا فحجه مبرور وسعيه مشكور وتجارته لن تبور».

واستطرد أن المشركين كانوا يحجون ببيت الله الحرام قبل حجة النبي، ويقصده الناس للتجارة من عهد النبي إبراهيم، مواصلًا أن حجة الوداع التي أداها الرسول بيّنت ما للمسلمين وما عليهم.