وزيرا الهجرة والاتصالات يبحثان الخدمات البريدية الخاصة بالمصريين بالخارج

وزيرا الهجرة والاتصالات يبحثان الخدمات البريدية الخاصة بالمصريين بالخارج

مكرم: إمكانية التحويلات النقدية عبر البريد سيساعد على وصول التحويلات النقدية للقرى والنجوع

طلعت :اتاحة كافة الأساليب التكنولوجية الحديثة للعمل علي رعاية مصالح المصريين بالخارج

التقت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أمس الأول، بالدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لبحث تفعيل ‏تكنولوجيا ‏المعلومات والاتصالات لخدمة رعايا مصر بالخارج، وذلك في حضور عصام الصغير رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد.
وبحث الوزيران خلال اللقاء، كيفية التسهيل على المقيمين بالخارج في إجراء تحويلاتهم النقدية بسهولة ويسر من خلال شبكة مراكز خدمات البريد المصري المنتشرة في ربوع مصر والتي يصل عددها إلى أكثر من ٤ آلاف فرع.
وقالت مكرم، إن هذه الخدمة سيستفيد منها شريحة كبيرة من المصريين العاملين بالخارج لما ستقدمه من مميزات تنافسية لهم ولذويهم، وستساعد على أن تصل التحويلات النقدية للقرى والنجوع ولأقصى مكان بالجمهورية.
وأشارت إلى أن المصريين بالخارج بحاجة إلى إمكانية التحويل عبر البريد وخصوصًا بدول الخليج، حيث أن هذه الدول بها عدد كبير من المصريين، لافتة إلى أن هذا سيساعد على زيادة التحويلات النقدية للمصريين بالخارج، بالتعاون مع البنك المركزي والبنوك الوطنية.
وقال وزير الاتصالات، إن الوزارة والجهات التابعة لها تعمل على رعاية مصالح المصريين في الخارج وذويهم في مصر باستخدام كافة الأساليب التكنولوجية الحديثة وأن خدمة التحويلات الفورية الخارجية تعد إضافة جديدة إلى حزمة الخدمات التي يقدمها البريد المصري وانطلاقة قوية نحو تطوير منظومة الخدمات المالية المقدمة للمواطنين بهدف جذب شرائح جديدة من العملاء لتعظيم إيرادات الهيئة كما تندرج هذه الخدمة (التحويلات) في إطار إستراتيجية البريد المصري الجديدة لصياغة دوره لخدمة المواطن بفاعلية مؤكداً على ثقة المواطن في منظومة البريد والعاملين به.
واتفق الوزيران على البدء في إقامة حملة ترويجية محلية ودولية في أماكن تواجد المصريين بالخارج بكثافة، وعلى كافة المنصات الإعلامية، وإعداد فيلم للتعريف بما يقدمه البريد المصري من خدمات وتسهيلات لهم ومن أهمها التحويلات النقدية.
ومن جانبه أوضح رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد، عصام الصغير، أن هذه الخدمة الجديدة تمكن عملاء البريد المصري من استقبال التحويلات الفورية من خلال شبكة الهيئات البريدية علي مستوى العالم بما يضمن سرعة تأدية الخدمة وضمان جودتها كما تتمتع هذه الخدمة بمميزات عديدة ومنها إرسال رسالة نصية للمستفيد لكي يتوجه لصرفها من أقرب مركز خدمات بريدية له، هذا بالإضافة إلى أن هذه الخدمة تقدم بأسعار تنافسية.
وتابع الصغير:" كما يقدم البريد المصري بطاقة الكترونية مرتبطة بهذه الخدمة تمكن العملاء من استقبال التحويلات عليها وذلك لتسهيل عملية صرفها من خلال ماكينات الصراف الآلي علي مدار 24 ساعة دون التقيد بالذهاب إلى مكتب البريد لصرفها، فضلًا عن الاستفادة من الخدمات المتعددة التي تقدمها البطاقات الالكترونية، ويستطيع العملاء الاستعلام عن هذه الخدمة من خلال مركز الاتصال التابع للبريد المصري على الرقم المختصر ١٦٧٨٩".
وأضاف الصغير، أنه سيتم تقديم هذه الخدمة الجديدة باستخدام أحـدث الأنظمة والأجهزة الالكترونية المتطـورة مما يؤدى إلى سرعة تقديم الخدمة وتوفير الوقت والجهد على العملاء ليكون البريد المصري الاختيار الأول للمواطنين.