لجنة لإصلاح أجور الموظفين.. و«معيط»: خطوات إيجابية خلال العام المالى الحالى

لجنة لإصلاح أجور الموظفين.. و«معيط»: خطوات إيجابية خلال العام المالى الحالى «معيط» خلال زيارته لمدينة الطور

الأخبار المتعلقة

صحفي "الوطن" عن تخفيض عدد ساعات العمل بالحكومة: لن يمس رواتب الموظفين

وزير المالية: هناك حالات اختراق لنظام صرف رواتب الموظفين

"معيط" عن التذمر من الضرائب: "الدولة علمت الدكاترة اللي بيعالجوك"

معيط عن زيادة الضريبة التصاعدية: "متزعلوش لما الاستثمارات متجيش"

كشف محمد معيط، وزير المالية، عن سعى الدولة لوضع خطة لتحسين رواتب العاملين فى جميع القطاعات، وإصلاح هيكل الأجور فى الدولة، ومعالجة الفجوات، بالتنسيق مع الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، مؤكداً فى تصريحات صحفية، على هامش افتتاح مبنى الضرائب العقارية الجديد فى طور سيناء، اليوم، أن العام المالى الحالى سيشهد خطوات إيجابية لتحسين الأجور.

وأضاف «معيط» أنه تم تشكيل لجنة بدأت فعلاً دراسة إعادة الهيكلة، مستدركاً: «الأمر لن يكون سهلاً، لأنه يحتاج إلى وقت وجهد ليتم بشكل عادل، ويحقق قدراً كبيراً من العدالة الاجتماعية».

واعتبر أن «قانون الضرائب العقارية الجديد فى صالح المستثمر وليس الدولة، خاصة بعد تراجع القطاع السياحى فى جنوب سيناء، فهو يسمح بتخفيض الضرائب المتراكمة بنسبة 90% لمدة 3 أشهر، إضافة لفترة أخرى تصل إلى شهر ونصف، لكن بنسبة تخفيض تصل إلى 70%».

وتابع «معيط»: «توجد تحركات سريعة من المسئولين لرفع مكافأة جذب العمالة فى محافظتى جنوب وشمال سيناء، فالدولة تسعى لجذب العمالة للمحافظات الحدودية، بغرض استقطاب أكبر عدد من المواطنين»، لافتاً إلى أنه تم تخصيص مبلغ 500 ألف جنيه لفرع مصلحة الضرائب العقارية فى جنوب سيناء، لتوفير سيارتين متنقلتين للتيسير على المواطنين والعاملين، كما طلب إنشاء مركز «كول سنتر» داخل المبنى الجديد.

وفى سياق موازٍ، تبدأ الحكومة، أول سبتمبر، تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لبناء وتنمية قدرات 300 ألف موظف فى الجهاز الإدارى، خلال الفترة من 2018 إلى 2022، عبر 5 برامج تدريبية، أحدها يعتمد على نظام الساعات السنوية كشرط للترقية، وسط جهود حالية لوضع خطة لتحسين أجور العاملين فى جميع القطاعات خلال العام الحالى.

وزير المالية: هدفنا معالجة فجوات الرواتب وتحقيق العدالة.. و«السعيد»: تدريب 300 ألف من العاملين بالجهاز الإدارى أول سبتمبر

وقال مسئول حكومى لـ«الوطن»، إن وزارة التخطيط خاطبت الوزارات لإرسال ترشيحاتها للموظفين المقرر بدء تدريبهم على 5 برامج.

وقالت هالة السعيد، وزيرة التخطيط، فى بيان، إن البرامج ستشمل المعارف والمهارات الأساسية الواجب توافرها فى الموظف الجديد، وبناء قدرات الصف الثانى والإدارة الإشرافية الوسطى، وبرنامج بداية جديدة مخصص للخارجين على المعاش ويقدم رسائل تشجيعية وسيكولوجية بقدرتهم على العطاء، مشيرةً إلى أن أحد البرامج يراعى المسار الوظيفى للموظفين، بحيث يتم تدريب الموظف على عدد ساعات تدريبية معينة كل سنة حتى يمكن ترقيته.

وأضافت «السعيد» أن هناك برنامجاً آخر مخصصاً للقيادات وهو برنامج بناء قدرات القيادات العليا، ابتداء من منصب مدير عام فأعلى، لعدد 4100 قيادى من الإدارة العليا فى 33 وزارة، يستهدف الفئة العمرية من 40 إلى 58 عاماً، حيث تم تقييم الفئة المستهدفة فى يونيو الماضى، تلا ذلك عملية بدء الدورات التدريبية، حيث عُقد المستوى المبتدئ بدءاً من منتصف يوليو، ويصل عدد دورات هذا المستوى إلى 25 دورة كل شهر ولمدة 6 أشهر، ومن المخطط الانتهاء من هذا المستوى بنهاية ديسمبر 2018.