موسى مصطفى: إطلاق وثيقة وطنية لدعم الدولة والرئيس عقب العيد

موسى مصطفى: إطلاق وثيقة وطنية لدعم الدولة والرئيس عقب العيد

قال المهندس موسى مصطفى موسى، المرشح الرئاسي السابق، رئيس حزب الغد، إنه سيتم إطلاق وثيقة شعبية وطنية جديدة عقب إجازة عيد الأضحى، تستهدف مساندة الدولة والرئيس عبد الفتاح السيسي، وتعزيز تكاتف الشعب المصري، دون إقصاء لأحد.

وأضاف «موسى»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «مصر النهاردة»، المذاع عبر شاشة القناة الأولى، أمس الأحد، أن الحزب يحاول جمع الأفكار الوطنية؛ الحزبية أو الشعبية، للتفاعل مع الدور الذي يؤديه الرئيس السيسي، لتحقيق التنمية والنهوض بالدولة، والتصدي للجهات التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار العام. 

وتابع: «سيتم التعاون من أجل إخراج الآليات التنفيذية لهذه الوثيقة، بحيث لو رصدنا طرح وزارة ما لشيء ما مضاد للفكر الوطني أو الشعبي نتصدى لها بالدراسات»، مؤكدًا أنه سيتم معارضة الأفكار المضادة للدولة، والعمل على تقديم حلول.

وعن طبيعة عمل الوثيقة، أوضح أنها تستهدف دعم الدولة واستكمال المشروعات التنموية والقومية التي تعمل على إنشائها، مضيفًا: «الرئيس الآن يقوم بدوره، ولابد أن يكون هناك مساندة شعبية لاستكمال ذلك الدور»، الذي لابد أن يشارك فيه الشباب».