"المركزى للإحصاء" يعلن ارتفاع نسبة الملتزمين بالساعات الرسمية لـ94%

"المركزى للإحصاء" يعلن ارتفاع نسبة الملتزمين بالساعات الرسمية لـ94% 94% نسبة التزام المصريين بساعات العمل الرسمية

كتبت- هبة حسام

إضافة تعليق

ارتفعت نسبة التزام المصريين بساعات العمل الرسمية أسبوعياً ابتداء من 35 ساعة فأكثر لـ 93.9% خلال الربع الثانى من العام الجارى "الفترة من أبريل – يونيو 2018"، مقابل 89.2% نسبة الالتزام خلال الربع الأول من العام، و 84% خلال الربع الرابع من عام 2017.

ووفقاً لما ينص عليه قانون العمل يبلغ متوسط ساعات العمل اليومية 8 ساعات، وابتداء من قضاء هذه المدة فى العمل اليومى يحق للعامل الحصول على يومين عطلة أسبوعية، وبحسب القانون، تبلغ ساعات العمل الأسبوعية نحو 40 ساعة "8 ساعات يومياً لمدة 5 أيام فى الأسبوع".

وطبقاً للبيانات الرسمية الصادرة عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، ضمن نشرة القوى العاملة للربع الثانى من 2018، ارتفعت نسبة الالتزام بساعات العمل الرسمية الأسبوعية بين العاملين بأجر عن غيرهم من أصحاب الأعمال ويديرون آخرين، أو من يعملون لحسابهم.

بلغت نسبة الالتزام بساعات العمل الرسمية أسبوعياً بين العاملين بأجر 95.1% من جملة المشتغلين بأجر فى الدولة خلال الربع الثانى من العام الجارى، فيما بلغت بين أصحاب الأعمال ومن يديرون آخرين 93.5%، وانخفضت لدى العاملين لحسابهم إلى 93%.

وعلى الجانب الآخر، بلغت نسبة غير الملتزمين بساعات العمل الرسمية أسبوعياً، حيث يعملون من 1- 14 ساعة فقط فى الأسبوع 0.3% من جملة المشتغلين خلال الربع الثانى من العام الجارى، وارتفعت تلك النسبة بين المساهمون فى أعمال أو مشروعات داخل الأسرة بدون أجر عن غيرهم لـ 0.9%.

أما نسبة عدم الالتزام بالساعات الرسمية، والعمل لمدة تتراوح من 1-14 ساعة فقط فى الأسبوع بين المشتغلين بأجر، بلغت 0.3%، وارتفعت بين العاملين لحسابهم ولا يستخدمون أحد إلى 0.5%، وبحسب البيانات الإحصائية، بلغت نسبة العاملين لمدة تتراوح من 15-34 ساعة فى الأسبوع 5.6% من جملة المشتغلين بالدولة خلال الربع الثانى من 2018.

وطبقاً للنوع، ترتفع نسبة الالتزام بساعات العمل الرسمية أسبوعياً "35 ساعة فأكثر" بشكل عام بين الذكور عن الإناث، حيث بلغت 94.4% بين الذكور المشتغلين بالدولة خلال الربع الثانى من العام الجارى، مقابل 91.5% للإناث.

ولكن بين المشتغلين بأجر، يختلف الأمر، حيث ترتفع نسبة الالتزام بها بين الإناث عن الذكور، إذ بلغت نسبة الالتزام بساعات العمل الرسمية الأسبوعية بين الإناث المشتغلات بأجر 95.4%، فيما انخفضت قليلاً بين الذكور المشتغلين إلى 95.1%، بحسب بيانات جهاز الإحصاء.

ومن الجدير بالذكر، ووفقا لما أعلنه جهاز الإحصاء من بيانات رسمية، بلغ حجم قوة العمل "أعداد المشتغلين والمتعطلين" 29.036 مليون فرد خلال الربع الثانى من العام الجارى، منها 2.875 مليون متعطل، و 26.161 مليون مشتغل، فيما سجل معدل البطالة خلال هذا الربع من العام 9.9%.

إضافة تعليق