شركات هندية وماليزية وإماراتية وألمانية تتنافس على إنشاء ميناء جاف بـ6أكتوبر

شركات هندية وماليزية وإماراتية وألمانية تتنافس على إنشاء ميناء جاف بـ6أكتوبر الدكتور محمد معيط وزير المالية

كتب أحمد يعقوب

إضافة تعليق

أعلن الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن الوحدة المركزية لمشروعات المشاركة مع القطاع الخاص التابعة لوزارة المالية تقوم حاليا باستكمال طرح تنفيذ مشروعين بقطاع النقل يقاما بنظام المشاركة مع القطاع الخاص P.P.P، إحداهما خاص بإنشاء ميناء جاف بمدينة السادس من أكتوبر.

وأكد معيط ، أن الوحدة المركزية للمشاركة انتهت من تأهيل 3 تحالفات لشركات محلية ودولية للمشاركة بالمشروع وهى تحالف تقوده شركة كونكور (الهند) ويضم أيضا شركتى بى أس أيه (ماليزيا) وحسن علام، وتحالف تقوده الشركة القابضة للنقل البحرى والبرى مع شركة موانئ دبى العالمية (الامارات)، وتحالف يقوده شركة السويدى اليكتريك ويضم أيضا شركتى شنكر ايجيبت (المانيا) وثرى إيه إنترناشيونال، حيث ستنافس هذه التحالفات الثلاث على الفوز بتنفيذ المشروع الذى يقام على مساحة 100 فدان بمدينة 6 أكتوبر للعمل كميناء جاف لخدمة مينائى الاسكندرية والدخيلة كمستودع للتخليص الجمركى للحاويات.

وقال معيط، فى بيان صحفى اليوم الجمعة، إن هذا الميناء الجاف يأتى ضمن جهود وزارة النقل لتطوير منظومات النقل البرى والبحرى والسكك الحديدية والتى تخدم الأشخاص والبضائع باعتبار أن شبكة النقل  تعد أحد الأدوات الرئيسية لتحقيق النمو الاقتصادى، ولذا طرحت هيئة الموانئ البرية والجافة التابعة لوزارة النقل مشروع إنشاء وتصميم وتمويل وبناء وتجهيز وتشغيل واستغلال ميناء جاف بالقرب من المنطقة الصناعية بمدينة السادس من أكتوبر لخدمة نقل البضائع بالحاويات وذلك تخفيفا من تكدس الحاويات فى مينائى الإسكندرية والدخيلة وهو ما سيوجد الكثير من فرص العمل بالميناء الجاف والمركز اللوجستى المزمع إنشاؤه لخدمة الميناء الجاف.

وأشار إلى أن مدة التعاقد على هذا المشروع تصل إلى 30 عاما حيث سيتم طرح كراسة الشروط والمواصفات على تحالفات المستثمرين المؤهلين الشهر المقبل متوقعا توقيع العقد فى الربع الأخير من العام الحالى.

وأوضح عاطر حنورة  رئيس الوحدة المركزية للمشاركة مع القطاع الخاص، أن الوحدة المركزية للمشاركة بالتعاون مع وزارة النقل ممثلة  فى الهيئة العامة لميناء الإسكندرية بدأت أيضا فى خطوات تنفيذ مشروع إنشاء محطة الصب الجاف بميناء الدخيلة حيث نقوم حاليا بالبدء فى دراسات الجدوى المالية والفنية واعداد مستندات الطرح وجارى التفاوض مع البنك الأوروبى لإعادة التعمير والتنمية EBRD للمساهمة فى تمويل تلك الدراسات ومستشارى الطرح من خلال منحة يقدمها البنك لدعم هذا المشروع.

وقال إن هذا المشروع يحظى باهتمام كبير من وزارتى المالية والنقل نظراً لأن هيئة ميناء الإسكندرية تستقبل من خلال مينائى الإسكندرية والدخيلة ما يزيد عن 60% من إجمالى كميات الحبوب والغلال التى تستوردها مصر، كما ترتفع تلك النسبة والكميات عاما بعد آخر ولذا تعمل هيئة ميناء الاسكندرية على إنشاء هذا المشروع الذى يتضمن تصميم وإنشاء وإدارة وتشغيل وصيانة وإعادة تسليم محطة تداول الصب الجاف بميناء الدخيلة والأنشطة اللوجستية المرتبطة بالصب الجاف مثل التصنيع  والتعبئة والتغليف وفقاً للمواصفات والمعايير العالمية.

جدير بالذكر أن حجم استثمارات المشروعات التى تقوم بطرحها حاليا وحدة الشراكة مع القطاع الخاص PPP التابعة لوزارة المالية يزيد على 5 مليارات جنيه فبجانب مشروعى الميناء الجاف بمدينة السادس من أكتوبر ومحطة الصب بميناء الدخيلة، هناك مشروعين اخرين بقطاع التعليم لإنشاء مدارس مشتركة للغات ومبنى جديد لكلية التجارة بجامعة عين شمس بمدينة العبور.

إضافة تعليق