انتحار حاج في الحرم المكي

انتحار حاج في الحرم المكي

أقدم أحد الحجاج على الانتحار، اليوم الجمعة، بإلقاء نفسه من الدور العلوي لصحن الطواف، وجرى تسليم ملف القضية إلى مخفر شرطة الحرم، لاستكمال كل الإجراءات.

وتعرفت الجهات المختصة على هوية المنتحر، فتبين أنه حاج عراقي بالعقد الخامس من العمر، يدعى حسين الحيدي.

ونقلت مصادر لصحيفة "عاجل" الإلكترونية، أنه في تمام الساعة الثامنة والنصف قفز الحاج العراقي من سطح الحرم (في مشاية السلام)، وسقط في صحن الطواف، محدثًا إصابة لاثنين من الطائفين من حجاج بيت الله الحرام.

وتم نقل المصابين إلى طوارئ مستشفى أجياد العام، مع محاولة إنقاذ حياة الحاج المنتحر، لكنه توفي متأثرًا بسقوطه، ولاتزال الجهات الأمنية تباشر الحالة في انتظار صدور بيان إعلامي.