صرف 162 ألف جنيه إعانات طوارئ لـ332 عاملا مضارا بشمال سيناء

صرف 162 ألف جنيه إعانات طوارئ لـ332 عاملا مضارا بشمال سيناء جانب من الاجتماع

كتب ــ محمود راغب

إضافة تعليق

وافق محمد سعفان وزير القوى العاملة ورئيس مجلس إدارة صندوق إعانات الطوارئ للعمال على صرف 162 ألفا و406 جنيهات، من الصندوق بالوزارة لـ 332 عاملا مضاراً من العاملين بإحدى شركات القطاع الخاص بمحافظة شمال سيناء نظرا للظروف الاقتصادية التى تمر بها، ووفقا للكشوف الواردة والمعتمدة من التأمينات.

جاء ذلك فى اجتماع مجلس إدارة الصندوق الذى يرأسه وزير القوى العاملة ، وعضوية ممثلين عن منظمات أصحاب الأعمال والعمال، وأعضاء بحكم وظائفهم أو خبراتهم.

وقال الوزير: إنه تم صرف هذه المبالغ للعاملين فورا بعد أن أصدر توجيهاته لمدير مديرية القوى العاملة بمحافظة شمال سيناء بمعرفة صراف المديرية، وبمعاونة الإدارة العامة لرعاية القوى العاملة، وذلك حتى يتسنى  لهؤلاء العاملين مواجهة متطلبات المعيشة.

وأوضح الوزير أن صندوق إعانات الطوارئ بالوزارة منشأ بغرض مساندة الشركات التى تتوقف عن صرف أجور عمالها، بسبب ظروف اقتصادية ألمت بها حتى تخطى الأزمات واستمرار الإنتاج، وبالتالى زيادة الاستثمارات وتحقيق التنمية الاقتصادية، وتعويض العمال فى المنشآت المتعثرة وغير القادرة على صرف أجورهم ومساعدتهم على مواجهة متطلبات المعيشة لحين تحسن الأحوال المالية للمنشأة.

من جانب أخر، انتهت وزارة القوى العاملة من اختبار 160موظفا  شابا بالديوان العام، في الفئة العمرية من 30 الى 45 عاما ، كمرحلة أولى تمهيدا لإعداد دورات تدريبية مناسبة لهم،  لتنمية قدراتهم ومهاراتهم الإدارية والسلوكية، والإسهام في إعداد كوادر بشرية قادرة ومؤهلة على تحمل المسئولية واستكمال مسيرة التطوير تحقيقا لاستراتيجية التنمية المستدامة 2030.

وقال محمد سعفان وزير القوى العاملة : إن الاختبار شمل لغة عربية وإنجليزية، وحاسب آلي، وجدارات سلوكية، مشيرا إلى أنه يجري حاليا حصر نفس الفئة العمرية في جميع مديريات القوى العاملة بالمحافظات ، لإجراء اختبارات المرحلة الثانية .

وأشار الوزير إلي أن ذلك يأتي في إطار خطة الوزارة لتخصيص الجزء الأكبر من ميزانية التدريب الإداري للعام المالي الحالي ، لتنمية قدرات ومهارات العاملين بالديوان العام ومديريات القوى العاملة التابعة لها .

إضافة تعليق