محافظ السويس يستقبل وفدا من الكنيسة الأرثوذكسية

محافظ السويس يستقبل وفدا من الكنيسة الأرثوذكسية

استقبل اللواء عبد المجيد صقر، محافظ السويس، بمكتبه أمس الاثنين، الأنبا بموا أسقف السويس وعدد من قيادات الكنيسة الأرثوذكسية بالمحافظة. 

ورحب المحافظ بوفد الكنيسة، مؤكدًا على المشاعر الطيبة التي تربط بين المصريين، والتي تعكس الروح المصرية الأصيلة بين طرفي الوحدة الوطنية. 

وخلال اللقاء، تم التأكيد على وحدة النسيج الوطني والأخوة والمحبة، التي تجمع بين أبناء مصر، والتي تظهر بقوة بين أبناء السويس. 

وأشار صقر على أهمية استثمار روح المحبة والتماسك الموجودة في الشعب المصري، والعمل على التعاون المستمر من أجل تنمية وصالح شعب السويس، مؤكدًا على أهمية عقد لقاءات توعية بالمسجد والكنيسة، وتبادل اللقاءات بين الشباب لتوحيد المفاهيم الصحيحة، ونبذ المفاهيم الخاطئة، والتأكيد على أن المصريين مسلمين ومسيحيين نسيجا واحدا.

وقدم وفد الكنيسة للمحافظ التهنئة بتوليه قيادة محافظة السويس، مؤكدين علي خالص التعاون والتنسيق مع الجهاز التنفيذي في مختلف الموضوعات.