"التضامن": تأثيث 15 شقة جديدة لساكنى المناطق الخطرة

"التضامن": تأثيث 15 شقة جديدة لساكنى المناطق الخطرة جانب من الاجتماع

كتب مدحت وهبة

إضافة تعليق

عقدت غادة والى وزير التضامن الاجتماعى اجتماعا ضم ممثلى الجهات الشريكة ومنها وزارة الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة ووزارة الدولة  للانتاج الحربى ومحافظة القاهرة وصندوق تطوير العشوائيات وصندوق تحيا مصر  وبنك  ناصر الاجتماعى  والهيئة العربية للتصنيع وعدد من الجمعيات الأهلية ، وذلك فى اطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى بتولى وزارة التضامن  ووزارة الاسكان  التنسيق بين الجهات المختلفة فى عملية تجهيز وتسكين الوحدات التى ستستقبل المواطنين بعد نقلهم من المناطق الخطرة .

واستعرض الاجتماع الموقف التنفيذى لعدد من المشروعات التى تنفذها وزارة الاسكان  بالتعاون مع القوات المسلحة وصندوق تحيا مصر لاستقبال سكان المناطق الخطرة ومنها روضة السيدة زينب والأسمرات 3 والمحروسة 1 والمحروسة 2 ومشروع أهالينا  والوحدات التى سيتم تخصيصها  لسكان المناطق الخطرة هناك  ،كما استعرض مسؤلوا محافظة القاهرة خطة تسكين المشروعات المختلفة بالمحافظة  ،اضافه الى  استعراض الخريطة الزمنية لعملية التسكين ومراجعة توفر الخدمات والمرافق  بالمناطق الجديدة لضمان الاستقرار للاسر التى سيتم نقلها .

واستعرض مسؤلوا الانتاج الحربى ما وصلت اليه المسابقة التى تم اطلاقها منذ عدة أشهر للوصول  الى أفضل التصميمات لضمان استغلال المساحات بأفضل الاثاث وتحقيق أعلى معدلات استغلال كامل لمساحة الشقق .

وناقشت وزيرة  التضامن الاجتماعى أهم التحديات التى تواجه العمل فى  تجهيز المساكن الجديدة والتى من ابرزها ضرورة الانتهاء من تجهيز هذه المساكن فى مدة زمنية قصيرة بحيث يكون معظمها جاهزا للسكن فى شهر  اكتوبر بالتعاون مع الجمعيات الأهلية وبنك ناصر الاجتماعى وصندوق تحيا مصر حيث يقترب العدد من 15 الف شقة .

وأكدت غادة والى وزيرة التضامن غادة والى فى تصريحات اليوم أن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى  تضمنت تقديم كامل الدعم للأسر التى سيتم نقلها من المناطق الخطرة في القاهرة وباقي المحافظات كما وجه سيادته بالتأكد من وجود الخدمات المناسبة في هذه المناطق لضمان الاستقرار لهذه الاسر فى المناطق الجديدة.

إضافة تعليق