جيرارد يعيد الزمن الجميل فى مباراة أساطير ليفربول ضد ميلان.. فيديو

جيرارد يعيد الزمن الجميل فى مباراة أساطير ليفربول ضد ميلان.. فيديو جيرارد

وكالات

إضافة تعليق

تغلب فريق قدامى ليفربول على قدامى ميلان 3-2، مساء السبت، على ملعب أنفيلد، في مباراة استعراضية خصص عائدها للأعمال الخيرية.

واسترجع جمهور ليفربول ذكريات الفوز الذى حققه فريقهم على ميلان بركلات الترجيح فى نهائى دورى أبطال أوروبا عام 2005 بمدينة أسطنبول، إثر انتهاء الزمنين الأصلى والإضافى بالتعادل 3-3.

وكان ليفربول قد تقدم فى المباراة عبر مهاجميه السابقين روبى فاولر وجبريل سيسيه، غير أن ميلان عادل النتيجة عبر أندريا بيرلو وجيوسيبي باكارو.

لكن قائد ليفربول السابق ستيفن جيرارد قال كلمة الفصل بنهاية الأمر عبر تسديدة منخفضة بطريقته المعهودة من حدود منطقة الجزاء، ليهدى فريقه الفوز أمام حوالى 54 ألف متفرج.

قدم جيرارد أداء مميزا فى اللقاء، كما قدم فاولر لمحات من قدراته الهجومية التى تميز بها فى تسعينيات القرن الماضى.

وفى وقت احتوت فيه صفوف ميلان لاعبين أكفاء من الناحية الهجومية مثل كاكا وفيليبو إنزاجى، ومن ورائهما صانع اللعب المميز بيرلو، برع دفاع ليفربول فى إيقاف معظم الهجمات بقيادة الثلاثى دانييل أجر وسامى هيبيا وجايمي كاراجر، كما لفت قائد المنتخب البرازيلى السابق وأسطورة ميلان كافو الأنظار بقدرته البدنية وسرعته رغم بلوغه الثامنة والأربعين.

إضافة تعليق