مورينيو محاصر في فندقه ويفكر في تغيير مركز بوجبا

مورينيو محاصر في فندقه ويفكر في تغيير مركز بوجبا

كشف البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الانجليزي انه لا يغادر فندقه المترف حيث يعيش بمفرده، خشية من مطاردي المشاهير (باباراتزي) وعبر عن امتعاضه من وضعه العائلي الراهن.

قال مورينيو (53 عاما) في مقابلة مع شبكة "سكاي سبورتس": "تعرفون الباباراتزي. بالنسبة للفنادق والعلامات التجارية التي ترعاني، خصوصا الثياب، هذا امر رائع، لانهم هنا كل يوم".

اشتكى المدرب المشاكس: "بالنسبة لي هذه كارثة، لاني احب التنزه احيانا، لكني لا اقدر. اريد فقط تجاوز الجسر والذهاب الى المطعم. لكن لا يمكنني وهذا محزن".

وتابع مازحا: "لكن لدي تطبيقاتي ويمكنني طلب المأكولات".

ولم ينتقل مدرب تشلسي السابق بشكل كامل الى مانشستر، حيث يعيش بمفرده وينتظر معرفة ما اذا كانت عائلته ستنتقل من لندن للانضمام اليه.

اضاف: "في الواقع ستبلغ ابنتي العشرين الاسبوع المقبل، وابني السابعة عشرة بعد شهرين. لندن تؤمن الاستقرار لهما. الجامعة في لندن، كرة القدم في لندن والاصدقاء. لم يعودا في عمر يتعين عليهما ان يركضا خلفي. للمرة الاولى تعيش العائلة بطريقة مختلفة. سنرى كيف تتطور احاسيسنا لمعرفة كيف سندير هذه الحالة".

واذا كان الوضع العائلي لمورينيو ليس مستقرا، فان وضعه الكروي ليس بحالة افضل.

ويحتل الشياطين الحمر المركز السابع في الدوري الانكليزي لكرة القدم برغم ضم المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش ولاعب الوسط بول بوغبا في اعلى صفقة في التاريخ.

ولم يفز مانشستر في الدوري منذ شهر وقد اذله تشلسي 4-صفر الاسبوع الماضي في البرمير ليج.

- بوجبا مدافع؟ -

من جهة اخرى، اشار مورينيو الى ان بوجبا الذي يلعب في وسط الملعب يمكنه ان يصبح "ظاهرة في مركز قلب الدفاع".

وقال: "بنوعية تمريراته، العابه الهوائية، رشاقته مقارنة مع بنيته الجسدية، والنسق الدفاعي في لعبه سيكون ظاهرة في مركز قلب الدفاع".

وتابع: "يتطور في كل مباراة على كل الاصعدة. لم نتوقع ان يأتي بول الى هنا ويصبح رائعا بين ليلة وضحاها".

وانضم بوجبا (23 عاما) الى يونايتد الصيف الماضي من يوفنتوس الايطالي مقابل 105 ملايين يورو.

ورأى مدرب بورتو وانتر الايطالي وريال مدريد الاسباني السابق ان "المشكلة ليست في مركزه. المشكلة ليست في الاسلوب التكتيكي، لكن اعتقد انه يأتي من مكان تمارس فيه كرة القدم بطريقة مختلفة وهو بحاجة الى الوقت كي يبلغ قمة مستواه، في مكان كرة القدم صعبة فيه للغاية، خصوصا بالنسبة للاعبي الوسط".

ويلتقي يونايتد الاربعاء مع غريمه مانشستر سيتي في الدور الرابع من مسابقة كأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة في مواجهة جديدة لمورينيو مع الاسباني جوسيب جوارديولا.

والتقى الفريقان في مرحلة مبكرة من الدوري الانجليزي الممتاز وتحديدا في المرحلة الرابعة وكانت الغلبة لسيتي 2-1، لكن "دربي" مانشستر يأتي هذه المرة في وقت يمر فيه الفريقان بفترة انعدام وزن، وخصوصا يونايتد.