سموحة يهزم الإسماعيلى بثنائية فى ليلة تألق "عواد"

سموحة يهزم الإسماعيلى بثنائية فى ليلة تألق "عواد" مباراة سموحة والاسماعيلى

حقق سموحة فوزا مستحقا على الإسماعيلى بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعتهما على استاد برج العرب ضمن منافسات الجولة السابعة بمسابقة الدورى العام.

بدأت المباراة متوسطة الأداء الفنى لرغبة لاعبي الفريقين في جس نبض الخصم ومحاولة بناء الهجمات ، وفرض سموحة استحواذه على مجريات اللقاء بعد مرور ربع ساعة، ولكن لم يترجموا ذلك إلى أهداف بسبب التكتل الدفاعى للاعبى الدراويش.

شهدت الدقيقة 35 هجمة خطيرة لسموحة بعد تسديد محمود السيد ضربة حرة مباشرة على المرمى أنقذها محمد عواد حارس على مرتين وأنفذ مرماه من فرصة مؤكدة، وأنقذ عواد هدفا ثانيا في الدقيقة 37 وتصدي لرأسية حسام باولو لاعب سموحة قبل أن يسدد باولو للمرة الثانية ولكن أنقذها محمد عادل جمعة.

شهدت الدقيقة 41 طرد عماد حمدى لاعب الإسماعيلي بسبب الخشونة مع أحمد حمص لاعب سموحة واستكمل الدراويش اللقاء بـ10 لاعبين فقط، وأضاع الصعيدي فرصة التقدم للدراويش في الدقيقة الـ45 بعد استلام عرضية متقنة من عادل جمعة في الجبهة اليسرى، واستمرت النتيجة بالتعادل السلبى حتى نهاية الشوط الأول.

واستمرت سيطرة سموحة في الشوط الثاني وسط بسالة تماسك لاعبي الإسماعيلى وتألق عواد في إنقاذ تسديدة قوية لأحمد حسن مكى في الدقيقة 68 من عمر المباراة، ونجح سيد فريد لاعب سموحة في إحراز هدف التقدم لفريقه فى الدقيقة 71 مستغلا عرضية متقنة من إسلام محارب من الجبهة اليسري ويعلن عن الهدف الأول لفريقه.

وأحرز أحمد حسن مكى لاعب سموحة هدف التعزيز الثاني لفريقه في مرمى الإسماعيلى في الدقيقة 86 من عمر المباراة قبل أن يسجل شكرى نجيب يحرز الهدف الأول للإسماعيلى فلى مرمى سموحة بعد استغلال ضربة ثابتة في إحراز هدف التعديل، واستمر ضغط الدراويش حتى نهاية المباراة في محاولة لتعزيز النتيجة قبل أن ينتهي اللقاء بفوز سموحة بنتيجة 2 / 1.

وشهدت المباراة تألق محمد عواد الذي زاد عن مرماه في العديد من الفرص الصعبة.

بهذه النتيجة وصل سموحة للنقطة 16 في المركز الثاني فيما توقف رصيد الإسماعيلى عند 8 نقاط في المركز الحادى عشر.